إريكسن ممتعضاً: شعرت بأنني متطفل وسط لاعبي توتنهام

06 فبراير 2020
الصورة
رحل إريكسن إلى إنتر ميلان في "الميركاتو" الأخير (Getty)
+ الخط -

اختار نجم خط الوسط الدنماركي، كريستيان إريكسن، إحياء مشواره من جديد، بخوض تجربة أخرى بعيداً عن ناديه توتنهام هوتسبيرز الإنكليزي، بعد أن قضى معه سبع سنوات كاملة، قادماً إليه من صفوف أياكس أمستردام.

وعبّر لاعب إنتر ميلان الإيطالي الحالي، عن امتعاضه الكبير مما عاشه رفقة "السبيرز" في آخر موسم له، في تصريحات أدلى بها لشبكة "بي بي سي" البريطانية، بقوله: "عندما تكون مرتبطاً بعقد قصير في إنكلترا، فمعنى ذلك بأنك مجبر على المغادرة حالاً، وهو ما شعرت به بعد نهائي دوري أبطال أوروبا الذي خسرناه أمام ليفربول".

وتابع: "لقد كان وقع خسارتنا لدوري أبطال أوروبا أمام ليفربول قوياً علي. لم يكن بقائي ممكناً، ولهذا شعرت بأنني متطفل على الفريق، بعقدي قصير المدى".


واستعاد إريكسن شريط الذكريات لآخر الأشهر التي قضاها في النادي الإنكليزي، وعلامات الحزن ظاهرة في كلامه، فصرّح: "لم أكن أرفض طلبات الحوار معي، لم أختبئ مثلما يفعل البعض، رغم اتهامي بعدة أمور، فكنت الرجل السيئ في النادي، لكنني كنت أردّ ورفضت أن أغادر بسبب هذا الضغط السلبي".

ووجد النجم الدنماركي الكثير من معارفه القديمة في الدوري الإنكليزي بعد انضمامه لإنتر ميلان، حيث يضمّ "النيراتزوري" عدة أسماء خاضت تجارب بإنكلترا، على غرار فيكتور موزيس الذي لعب لليفربول وتشلسي، وأشلي يونغ ورامولو لوكاكو اللذين حملا ألوان نادي مانشستر يونايتد.