إدارة ترامب تدرس فرض عقوبات على أكبر شركة صينية لصناعة الرقائق

إدارة ترامب تدرس فرض عقوبات على أكبر شركة صينية لصناعة الرقائق الإلكترونية

05 سبتمبر 2020
ترامب فرض قيوداً مشددة على الشركات الصينية (Getty)
+ الخط -

قال مسؤول بوزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن إدارة ترامب تدرس ما إذا كانت ستضيف أكبر شركة صينية لتصنيع الرقائق الإلكترونية إلى القائمة السوداء التجارية، وذلك في وقت تصعد فيه الولايات المتحدة حملتها على الشركات الصينية.

وأكدت متحدثة باسم البنتاغون أن الوزارة تعمل مع وكالات أخرى لتحديد ما إذا كانت ستتخذ الخطوة ضد المؤسسة الدولية لتصنيع أشباه الموصلات (إس.إم.أي.سي)، الأمر الذي سيجبر الموردين الأميركيين على السعي للحصول على رخصة خاصة قبل الشحن للشركة.

وفاقمت جائحة كورونا "كوفيد - 19" من حدة الصراع التجاري بين عملاقي الاقتصاد العالمي بعد أن فتح اتفاق الجانبين، في مطلع العام الجاري، على تعديل الميزان التجاري بينهما الذي يميل إلى مصلحة الصين.

واستأنف الرئيس الأميركي مساعيه للضغط على الشركات الصينية التي بدأها بشركة "هواوي" في 2018، حيث أصدر مرسوماً يحظر على شركات الاتصالات الأميركية شراء معدات من شكات أجنبية اعتبر أنها تمثل خطراً عليها، في إجراء يستهدف شركة هواوي الصينية العملاقة.

كما أعلن عزمه على بحث حظر شركة "علي بابا " الصينية العملاقة للتجارة الإلكترونية، وتصفية أعمال شركة "بايت دانس" المشغّلة لتطبيق "تيك توك".

(رويترز، العربي الجديد)

المساهمون