إحصائية تكشفُ مشكلة ريال مدريد في العمق الهجومي

إحصائية تكشفُ مشكلة ريال مدريد في العمق الهجومي

22 اغسطس 2018
الصورة
هل يُعاني ريال مدريد من مشكلة في الهجوم؟ (تويتر)
+ الخط -
كشفت إحصائية خاصة نشرتها صحيفة "أس" الإسبانية عن مشكلة كبيرة قد يعاني منها ريال مدريد هذا الموسم وتحديداً في عمق الهجوم، وذلك رغم تواجد كل من ماركو أسينسيو والويلزي غاريث بيل على الأطراف وكريم بنزيما في الهجوم.


عندما كان كريستيانو رونالدو متواجداً في النادي "الملكي" خلال السنوات الماضية، كان حضور الفريق داخل منطقة الجزاء أكبر في جميع المباريات على الصعيدين المحلي والأوروبي، لكن يبدو أن هذا الأمر لن يحدث في موسم 2018-2019.

وبدا واضحاً خلال مباراة ريال مدريد الأولى في الدوري الإسباني ضد فريق خيتافي أن هناك مشكلة في العمق الهجومي، إذ إن دور أسينسيو وغاريث بيل كان يقتصر على الأطراف بنسبة كبيرة ولم يشاركا في الهجمات من داخل منطقة الجزاء كثيراً، وكذلك الأمر بالنسبة للمهاجم كريم بنزيمة الذي لم يدخل كثيراً في منطقة العمليات.

وأظهرت الخريطة الحرارية لهؤلاء اللاعبين الثلاثة تحركاتهم خارج منطقة الجزاء بنسبة كبيرة خلال مباراة خيتافي في الجولة الأولى من الدوري الإسباني، دون التواجد في العمق الهجومي مثلما كان يحصل عندما كان كريستيانو رونالدو في النادي "الملكي".



ومقارنة مع مواجهة خيتافي في الموسم الماضي، فإن هجوم ريال مدريد كان أكثر حضوراً داخل منطقة الجزاء مع الثلاثي البرتغالي كريستيانو رونالدو والفرنسي كريم بنزيمة والمهاجم الويلزي غاريث بيل، خصوصاً أن البرتغالي حضوره كان أكبر داخل منطقة العمليات بشكل واضح.

واللافت أن ريال مدريد حاز على أقل نسبة حضور في الثلث الأخير من الملعب بين جميع أندية الليغا في الجولة الأولى، إذ إن نسبة الحضور كانت 17,48%، في وقت أعلى حضور كان لريال بيتيس بنسبة 31,11%، بينما برشلونة سجل نسبة 27,10%.

(العربي الجديد) 

المساهمون