إحباط هجرة 206 جزائريين على متن قوارب في يوليو

16 يوليو 2017


أحبطت وحدات حرس السواحل في الجزائر، محاولات هجرة غير شرعية لأكثر من 206 مهاجرين على متن قوارب تقليدية منذ بداية شهر يوليو/تموز الجاري. 

وأوضحت البحرية الجزائرية، في بيان اليوم الأحد، أنها أوقفت 28 شخصا كانوا على متن قاربين مطاطيين في سواحل مدينة بني صاف، غربي الجزائر، كما أحبطت محاولة ثمانية أشخاص في منطقة عنابة، شرقي الجزائر، كانوا على متن قارب تقليدي الصنع، الهجرة غير الشرعية.

وأوقف عناصر من حراس السواحل، الخميس الماضي، قاربا كان على متنه تسعة أشخاص للهدف ذاته، كما ضبطوا 51 شخصاً ينوون الهجرة، يوم الجمعة الماضي، في سواحل وهران، غربي الجزائر، وعنابة، شرقي البلاد.

وفي 12 يوليو الجاري، اعتقلت وحدات البحرية 110 مهاجرين كانوا ينوون الهجرة على متن قوارب في سواحل عنابة ووهران.


يشار إلى أن السلطات الجزائرية شددت قوانين محاربة الهجرة السرية منذ عام 2008، وأقرت تجريم كل شخص يحاول الهجرة السرية بالسجن بين ثلاثة إلى تسعة أشهر. كما أقرت تجريم عناصر شبكات الهجرة السرية.

وأقرت ألمانيا أخيرا باعتبار الجزائر والمغرب وتونس دولا آمنة، ما يعني رفض منح حق اللجوء لكل مهاجر جزائري، واتفقت مع الحكومة الجزائرية على ترحيلهم.