إحباط عمليات مسلّحة تستهدف مقرات أمنية في تونس

إحباط عمليات مسلّحة تستهدف مقرات أمنية في تونس

24 يوليو 2015
الصورة
قوات الأمن شنّت عملية نوعية (Getty)
+ الخط -
كشف مستشار وزير الداخلية التونسي المكلف بالإعلام، وليد اللوقيني، اليوم الجمعة، لـ"العربي الجديد"، أنّ قوات الأمن التونسي تمكنت من إحراز نجاح في عملية نوعية عبر إحباط عمليات "إرهابية خطيرة"، كانت تستهدف تفجير مقرات والاعتداء على أمنيين.

وأوضح  أنّ "العملية شملت حملتين أمنيتين منفصلتين، في مدينتي سجنان ومنزل بورقيبة في ولاية بنزرت، مساء أمس الخميس، وتم القبض على 13 إرهابياً، والقضاء على خالد السعيداني، وهو إرهابي خطير، قام بعملية اغتيال أمني في محافظة بنزرت".

بحسب اللوقيني، فإنّ العملية تمت دون وقوع إصابات في صفوف الوحدات الأمنية، مبيناً أن هذا ما لديه من معلومات حتى اللحظة.

وحاصرت قوات الأمن، فجر اليوم الجمعة، منزلاً بمدينة منزل بورقيبة، حيث كان يتحصن به أحد العناصر المسلّحة برفقة زوجته وابنه الرضيع. وعقب تبادل لإطلاق النار بين المسلّح وعناصر الأمن، تمكنت هذه الأخيرة من إقناع المسلح في مرحلة أولى من إطلاق سراح زوجته وابنه، وبتسليم نفسه، بعد ساعات، من محاصرة البيت.

كما اعتبر اللوقيني، أنّ "هاتين العمليتين المترابطتين تعكسان نجاحاً استخباراتياً وأمنياً هاماً لقوات الأمن التونسي في معركتها مع الاٍرهاب، خصوصاً أن العملية شملت مدينتين في الوقت نفسه، وأدت إلى إحباط عمليات خطيرة كانت المجموعات الإرهابية تخطط لها".

ويأتي هذا النجاح، بعد عملية جبل عرباطة التي تمكّنت من خلالها قوات الأمن من القضاء على عدد من المسلحين.

اقرأ أيضاً"داعش" يهدد بضرب المزيد من الأجانب في تونس

المساهمون