إجراءات "المركزي الأميركي" تخفض الدولار وترفع الذهب والنفط

24 مارس 2020
الصورة
تراجع سعر الدولار أمام العملات (Getty)
تراجع الدولار اليوم الثلاثاء وارتفع الذهب والنفط، بفعل مؤشرات على أن الأوضاع المشددة للتمويل ستتراجع قليلا بعد أن أزاح مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) جميع العراقيل لتقديم سيولة دولارية تشتد الحاجة إليها.

وأعلن مجلس الاحتياطي عن تيسير كمي غير محدود وبرامج لدعم أسواق الائتمان في مسعى ضخم لمساندة الاقتصاد الذي يعاني جراء قيود طارئة على التجارة لمكافحة فيروس كورونا.
وارتفعت أسعار النفط نحو 4% اليوم الثلاثاء على أمل أن تتوصل الولايات المتحدة قريبا إلى اتفاق بشأن حزمة مساعدات بقيمة تريليوني دولار مما قد يخفف الأثر الاقتصادي لفيروس كورونا وهو ما يدعم بدوره الطلب على النفط.

وزادت العقود الآجلة لخام برنت تسليم مايو/ أيار 1.05 دولار للبرميل ما يعادل 3.9% إلى 28.08 دولارا للبرميل، بينما صعد خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 1.20 دولار ما يوازي 5.1% إلى 24.56 دولارا.

وقال إدوارد مويا المحلل بشركة السمسرة أواندا "النفط يرتفع، ويرجع ذلك بصفة أساسية لضعف الدولار نتيجة إجراءات غير مسبوقة لمجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي. سيظل مستوى تذبذب خام غرب تكساس الوسيط مرتفعا وينبغي ألا يفاجأ المتعاملون إذا تبددت موجة الصعود في نهاية المطاف".

مؤشر الدولار

وخسر مؤشر الدولار، الذي يتتبع أداء العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات مناظرة، نحو 0.5% إلى 101.64، ليتراجع أكثر عن ذروة سجلها يوم الجمعة عند 102.99 وهو أعلى مستوى له منذ يناير/ كانون الثاني 2017.

ومقابل الين، هبط الدولار 0.6% إلى 110.58 ين، بعد أن سجل أعلى مستوى في شهر عند 111.59 في الجلسة السابقة. وربح اليورو 0.9% إلى 1.0821 دولار ليرتفع من أدنى مستوى في ثلاث سنوات تقريبا عند 1.0636 الذي بلغه في الجلسة السابقة.

كما صعد الجنيه الاسترليني أيضا 0.75% إلى 1.1630 دولار ليصعد بأكثر من سنتين من أدنى مستوى في 35 عاما عند 1.1413 دولار والذي سجله الأسبوع الماضي.

ارتفاع الذهب

وارتفع الذهب 2% اليوم الثلاثاء ليواصل مكاسبه من الجلسة السابقة التي بلغت نحو أربعة% عقب إجراءات غير مسبوقة لمجلس الاحتياطي الاتحادي. وارتفع الذهب في السوق الفورية 1.3% إلى 1572.45 دولارا للأوقية (الأونصة). وزاد المعدن النفيس 3.7% أمس الاثنين مسجلا أكبر مكسب يومي بالنسبة المئوية منذ يونيو/ حزيران 2016.

وصعد الذهب في المعاملات الآجلة في الولايات المتحدة 1.9% إلى 1596.70 دولارا.
وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفع البلاديوم 6.2% إلى 1825.79 دولارا للأوقية، وصعدت الفضة 3.2% إلى 13.67 دولارا في حين زاد البلاتين 2.3% إلى 657.41 دولارا للأوقية.

إشادة ترامب

وأشاد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الإثنين برئيس الاحتياطي الفدرالي عقب قرار الأخير خفض معدل الفائدة الرئيسي إلى الصفر، معتبراً من ناحية ثانية أنّ ارتفاع سعر الدولار مقابل العملات الأجنبية أمرٌ "جيّد" لكنه يجعل التصدير "أكثر صعوبة".

وقال ترامب خلال مؤتمر صحافي في البيت الأبيض حول فيروس كورونا المستجدّ، الجائحة التي ألحقت خسائر فادحة بالاقتصاد الأميركي خصوصاً والعالمي عموماً، إنّ واقع أن يكون "الدولار قوياً هو أمرٌ جيّد، هذا يبدو جيّدًا حقّاً، لكنّ الحقيقة هي أنّ هذا الأمر يجعل أشياء معيّنة مثل التجارة أكثر صعوبة".

كما أشاد برئيس الاحتياطي الفدرالي جيروم باول، وقال ترامب "لقد اتّصلت اليوم بجيروم وقلت له: لقد قمت بعمل جيّد حقّاً".

وعلى الرّغم من أنّ ترامب هو من عيّن باول رئيساً للاحتياطي الفدرالي، إلا أنّ الرئيس الجمهوري لم يتوان مراراً عن توجيه انتقادات علنية شديدة لرئيس الاحتياطي الفدرالي ولا سيّما بسبب عدم تخفيضه معدّل الفائدة قبل ذلك.

(رويترز، فرانس برس)