إبراهيموفيتش يكشف كيف اختبأ غوارديولا منه.. وهذا مدربه المفضل

20 أكتوبر 2019
الصورة
علاقة إبراهيموفيتش لم تكن جيدة مع غوارديولا (Getty)
+ الخط -
عاد السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش نجم لوس أنجليس الأميركي إلى الهجوم الحاد على المدرب الإسباني بيب غوارديولا المدير الفني الحالي لنادي مانشستر سيتي الإنكليزي، والسابق لبرشلونة الإسباني، أثناء حديثه لصحيفة إيطالية.

وكشف زلاتان إبراهيموفيتش عن توتر العلاقة مع المدرب بيب غوارديولا عندما كانا في برشلونة الإسباني، عقب الشجار الذي حدث بينهما في موسم 2009/2010، ما جعل المدير الفني يتجنب مواجهته بعدها بشكل متواصل، حتى رحيله إلى نادي ميلان، بحسب ما ذكره لصحيفة "لا غازيتا ديللو سبورت" الإيطالية.

وقال إبراهيموفيتش: "لم يرغب أبداً بمواجهتي، وبعد المشاجرة التي حصلت بيننا بات غوارديولا يقوم بالاختباء مني، أذكر مرة بعد إحدى المباريات عاد المدرب إلى غرفة خلع الملابس حتى يقوم بمناقشة اللاعبين حول ما حدث في اللقاء".

وتابع: "لقد قام غوارديولا بالتحدث مع أحد مساعديه، الذي أبلغه برحيلي عن غرفة خلع الملابس، وبإمكانه الآن الدخول إليها، لكنني حتى الآن لا أفهم سبب كل ذلك، لأنني دائماً أراه عبر شاشات التلفزة يظهر بشكل قوي مع فريقه".


وأضاف: "لكن غوارديولا عند المواجهات الحقيقية مع الأشخاص يقوم بالاختباء، بالنسبة لي المدرب الإسباني مُدير فني رائع، لكن كرجل.."، ولم يكمل إبراهيموفيتش جملته الأخيرة، بحق قائد سفينة مانشستر سيتي الإنكليزي.

أما عن مدربه المفضل خلال مسيرته، فاعتبر إبراهيموفيتش أن المدير الفني البرتغالي جوزيه مورينيو هو الذي أثر به كثيراً، بقوله: "دائماً السبيشال وان سيكون الأفضل، لأن له تأثيرا كبيرا في مسيرتي الاحترافية، وأتمنى عودته قريباً لدكة البدلاء، وسينتصر مع فريقه الجديد بالمستقبل".

وختم زلاتان إبراهيموفيتش حديثه بقوله: "سألعب طالما شعرت بأن دوري مهم في الملعب، ويمكنني أن أصبح مدرباً، لكن الضغط علي سيكون أكبر، لا سيما أنك ستكبر 10 سنوات في موسم واحد، بالإضافة إلى أنني لن أستطيع النزول إلى أرض الملعب وإحداث الفارق".

المساهمون