أوكرانيا: إمدادات روسية جديدة وصلت للانفصاليين في الشرق

25 نوفمبر 2014
الصورة
4300 قتيل ضحية الصراع المستمر (مناحيم كاهانا/فرانس برس)
+ الخط -
وجهّت أوكرانيا اتهامات جديدة لروسيا، اليوم الثلاثاء، بإرسال دعم للانفصاليين الموالين لها في شرق البلاد، قائلة إنّ "خمسة طوابير من العتاد الثقيل شوهدت تعبر الحدود الى أوكرانيا يوم الإثنين".

وتأتي أحدث اتهامات، وسط توقف في الجهود الدبلوماسية لإنهاء الصراع المستمر منذ ستة أشهر في تلك المنطقة، والذي تقول الأمم المتحدة إن أكثر من 4300 شخص قتلوا فيه.

وفي سياق منفصل، قال الجيش الأوكراني إنّ "جندياً قتل وأصيب خمسة آخرون في الساعات الأربع والعشرين الماضية، مع استمرار الضغوط على وقف إطلاق النار الهش الذي أعلن في الخامس من سبتمبر/أيلول".

وأفاد الناطق باسم وزارة الخارجية، إيفين بيريبينس، بأنّ "الجانب الروسي يواصل تزويد منظمتي جمهوريتي دونيتسك ولوجانسك الشعبيتين الإرهابيتين بالأسلحة الثقيلة".

وبيّن بيريبينس، للصحافيين، أنّه "تم رصد 85 عربة إجمالاً في خمسة طوابير دخلت عند نقطة عبور ازفارين الحدودية من روسيا يوم الإثنين".

وأضاف: "ما يصل إلى ست من هذه كانت ناقلات مدرعات ثقيلة. وكان الباقي عربات وحافلات تحمل مقاتلين وذخيرة".

من جهتها، حذّرت روسيا، اليوم، أوكرانيا من الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي (ناتو)، بعدما أعلن رئيس أوكرانيا، بترو بوروشينكو، رغبته في تنظيم استفتاء حول الانضمام إلى الحلف.

وأفادت وكالة "إنترفاكس" للأنباء بأنّ نائب وزير الخارجية، سيرغي ريابكوف، أكّد أنّ "إعلان أوكرانيا رغبتها في الانضمام إلى "الأطلسي" سيزيد من التوتر الإقليمي".

وقال لافروف: "مقتنع بأنّ ما أعلنته القيادة الأوكرانية لن يؤدي إلاّ لمزيد من التصعيد في الموقف المتعلّق بأوكرانيا".

وكانت الحكومة الأوكرانية قد أعلنت في نهاية شهر أغسطس/آب الماضي، إحياءها محادثات الانضمام إلى الحلف، بعدما أوقفها في عام 2010 نظام الرئيس السابق، فيكتور يانوكوفيتش، الموالي لموسكو.

المساهمون