السيارة الطائرة...أوبر تخطط لإنشاء شبكة من سيارات "التاكسي الجوي"

10 يونيو 2018
الصورة
طرز أولية من سيارات أوبر (Getty)
+ الخط -
قالت شركة "كارم أيركرافت" الأميركية المتخصصة في صناعة الطائرات بدون طيار ـ درون"، إنها تعمل على تطوير"السيارة الطائرة، لشركة أوبر تكنولوجيز".
وحسب تقرير لوكالة بلومبيرغ، تخطط شركة أوبر لخدمات التاكسي لإنشاء شبكة من سيارات "التاكسي الجوي" في المدن العالمية الكبرى.

وبهذا الإعلان الذي أطلقته شركة كارم الشهر الماضي تكون بذلك خامس شركة عالمية تعلن عن مشروع لإنتاج "السيارة الطائرة"، التي باتت تتحول تدريجياً من حلم يراود أصحاب الصناعة إلى واقع، خاصة في المدن الغنية والكثيفة السكان التي تزداد فيها زحمة المواصلات.
ويحتاج الأثرياء في عواصم مالية كبرى مثل نيويورك ولندن، وهونغ كونغ، إلى خدمات خاصة مريحة تختصر الزمن وتقيهم مرارة المعاناة والانتظار لفترات طويلة داخل السيارة لبلوغ مسافات قصيرة.
وكانت شركة "بال في" الهولندية قد كشفت في معرض جنيف الدولي للسيارات في شهر مارس/ آذار الماضي، عن موعد تسليم أول نسخة من سيارتها الطائرة ليبرتي موديل 2019.

وفي الوقت الذي كانت تتوقع الشركة أن يتم تسليم النسخ الأولى من سيارة ليبرتي لعملائها بنهاية العام الجاري، إلا أن الحصول على ترخيص لإنتاج وبيع السيارة وتأكيد التزامها بقواعد السلامة الجوية والبرية أجل التسليم إلى مطلع العام المقبل.
ومن المتوقع أن تصبح سيارة ليبرتي، أول سيارة طائرة يتم إنتاجها على نطاق تجاري في العالم. ورغم أن السيارة تشبه الطائرة المروحية بدرجة كبيرة، فإنه يمكن قيادتها على الطرق البرية أيضاً.

ووفقاً لما أعلنت عنه الشركة فإن سعر النسخة القياسية من السيارة الطائرة الجديدة يبلغ 399 ألف دولار، أما النسخة الخاصة التي تحتوي على عدد كبير من الكماليات الإضافية فيصل سعرها إلى 599 ألف دولار.
وتبلغ سرعتها القصوى على الأرض 160 كيلومترا في الساعة من خلال محرك بقوة 100 حصان، كما تستطيع الوصول لـ 99 كيلومترا في الساعة خلال أقل من 9 ثوان، وتصل سرعتها القصوى عند التشغيل على وضع الطيران إلى 179 كيلومترا في الساعة وبقوة 200 حصان.

أعلنت شركة أودي الألمانية العملاقة المصنعة للسيارات، أنها تعد مشروعاً تجريبياً مع نظيرتها العالمية المتخصصة في صناعة الطائرات والمركبات الهوائية أيرباص، وذلك من خلال إنتاج مشروع صغير يحمل اسم السيارات الطائرة. 
ووفقا لما جاء في موقع "تيك كرانش"، المتخصص في شؤون المنتجات التقنية، فإن الشركة الألمانية تتعاون مع إيربا لإنتاج سيارة طائرة. وتم تقديم نموذج اختباري جديد لها في المعرض الدولي بجنيف في مارس الماضي.

وظلت السيارة الطائرة، أحد أحلام الإنسان التي شغلته بعد نجاح الطائرات في الطيران حول العالم وهي أحد أهم رموز سينما الخيال العلمي. وأول سيارة طائرة تم صنعها وقد تم تجربتها، كانت سيارة "تيرافوجيا ترانزيشن" الأميركية والتي قامت بأول رحلة في 5 مارس من عام 2009. ثم تلت هذه التجربة مجموعة من التجارب في أوروبا.
وفي حال نجاح السيارة الطائرة فإنها ستتمكن من حل العديد من المشاكل في المدن الكبرى، حيث إنها ستوفر مستوى من السهولة في التنقل برفاهية.


دلالات

المساهمون