أوباما يحظر التنقيب عن النفط في القطب الشمالي

21 ديسمبر 2016
الصورة
توقّف أعمال التنقيب عن النفط في المحيط المتجمد (Getty)
+ الخط -

حظر الرئيس الأميركي، باراك أوباما، التنقيب عن النفط والغاز الطبيعي، في القطب المتجمد الشمالي وسواحل المحيط الأطلسي، حتى إشعار آخر.

وذكر بيان صدر عن البيت الأبيض، أمس الثلاثاء، أن قسماً كبيراً من أنشطة التنقيب عن النفط والغاز الطبيعي وإنتاجهما في بحري "تشوكشي" و"بيوفورت" في المحيط المتجمد الشمالي، إلى جانب 31 موقعاً في سواحل المحيط الأطلسي، ستُغلق حتى إشعار آخر.

وكان رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، أوقف أيضا قسماً كبيراً من أنشطة التنقيب عن النفط والغاز الطبيعي في المناطق القطبية، لفترة غير محددة.

ولفت إلى عزم حكومتي الولايات المتحدة وكندا، التعاون فيما بينهما وتنفيذ مشاريع مختلفة تتعلق بحماية البيئة والحياة البرية في المناطق القطبية.

وأضاف أن كلا البلدين سيخفضان استعمال النفط الثقيل تدريجياً في المناطق القطبية.

ويرى مراقبون أن أوباما، المعروف بسياساته البيئية، اتخذ قرار الحظر المذكور استنادا إلى قانون أراضي الجرف القاري الخارجي، الذي دخل حيز التنفيذ في 1953، معتبرين أن الرئيس الأميركي المنتخب، دونالد ترامب، سيجد صعوبة في إلغاء قرار سلفه أوباما.




المساهمون