أنشيلوتي يوجه صدمة جديدة للجزائري غلام

22 أكتوبر 2019
الصورة
فوزي غلام لاعب نابولي (Getty)
+ الخط -

يمر النجم الجزائري فوزي غلام، ظهير أيسر نادي نابولي الإيطالي بأسوأ فتراته بمشواره الكروي، وذلك بعد أن ابتعد عن مخططات الجهاز الفني للفريق بقيادة المدير الفني كارلو أنشيلوتي الذي أضحى لا يعتمد عليه في مباريات الفريق بمختلف المسابقات التي يخوضها.

ووجه أنشيلوتي صدمة قوية للنجم الجزائري، بعد أن استبعده عن قائمة الفريق التي ستواجه الثلاثاء المضيف سالزبورغ النمساوي في الجولة الثالثة من مسابقة دوري أبطال أوروبا، حيث لم يتواجد اسم غلام بقائمة اللاعبين الذين وجه لهم أنشيلوتي الدعوة للمشاركة في هذه المباراة، والتي أعلن عنها النادي على صفحته الرسمية بـ"تويتر".

وهي المرة الثانية على التوالي، التي يغيب فيها غلام عن فريق نابولي بمسابقة دوري الأبطال، إذ لم يضمه أنشيلوتي للفريق الذي تعادل مع نادي جينك البلجيكي في المسابقة الأوروبية يوم الثاني من شهر أكتوبر/تشرين الأول الحالي، بينما اكتفى النجم العربي بالبقاء على دكة البدلاء في المباراة التي فاز فيها "البيرتونيبي" على ليفربول الإنكليزي بثنائية نظيفة في الجولة الأولى.


وفي الدوري الإيطالي، يعاني غلام أيضاً قصد إيجاد مكانة له ضمن تشكيل الفريق، حيث لم يشارك سوى في 5 مباريات فقط من ضمن ثمانية خاضها نابولي حتى الآن، ولعب مباراتين كاملتين فقط وذلك في الجولتين الرابعة والسادسة أمام كل من ليتشي وبريشيا، بينما بقي على دكة الاحتياط في المباراة الأخيرة أمام هيلاس فيرونا، وبدأ غلام أيضاً المواجهة القوية أمام يوفنتوس يوم 31 أغسطس/آب الماضي، قبل أن يستبدله المدرب كارلو أنشيلوتي مع بداية الشوط الثاني من المباراة.

ولعب غلام 56 دقيقة فقط من مباراة نابولي وتورينو في الجولة السابعة، ليجمع 300 دقيقة لعب فقط منذ انطلاق الموسم الكروي الحالي، وهو معدّل سيئ وضعيف جداً، مقارنة بما كان عليه الحال قبل تعرضه لإصابتين خطيرتين على مستوى الركبة ما بين نوفمبر/تشرين الثاني 2017 وفبراير/شباط 2018، ما تسبب في ابتعاده عن الملاعب لفترة 13 شهراً كاملة، خضع خلالها لعمليتين جراحيتين، ليخوض مشواراً شاقاً لأجل استرجاع مستواه، ولكنه على ما يبدو لم يتمكن من ذلك بدليل خروجه من حسابات الجهاز الفني لفريق الجنوب.

المساهمون