أمير قطر يستقبل وفدي مفاوضات السلام الأفغانية

الدوحة
العربي الجديد
13 سبتمبر 2020
+ الخط -

استقبل أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اليوم الأحد، رئيس المكتب السياسي لحركة "طالبان" الأفغانية، الملا عبد الغني برادر، والوفد المرافق، ورئيس المجلس الأعلى للمصالحة الوطنية في أفغانستان، عبدالله عبد الله والوفد المرافق، في مكتبه بالديوان الأميري، وذلك بمناسبة وجودهم في الدوحة للمشاركة في مفاوضات السلام.
وأفادت وكالة الأنباء القطرية "قنا"، أن أمير قطر "أعرب للوفدين عن سروره وارتياحه بانطلاق هذه المفاوضات، متمنياً أن تكلل بالنجاح لتحقيق طموحات الشعب الأفغاني في الوحدة الوطنية والتقدم والازدهار". 

وأعرب كلٌّ من برادر وعبدالله عن خالص شكرهما وتقديرهما لأمير قطر، لاستضافة بلاده المفاوضات، وموقفها الداعم لإحلال السلام والأمن والاستقرار في أفغانستان. 

واستؤنفت اليوم مفاوضات السلام الأفغانية بين الوفد الحكومي الذي يمثل مختلف الأطياف الأفغانية وحركة "طالبان"، إذ يجلس الطرفان على طاولة التفاوض للمرة الأولى بعد 20 عاماً من النزاع، للاتفاق على إطار وأجندة المفاوضات المتوقع أن تكون طويلة وشاقة.
وبدأت لجنة مكوّنة من عشرة أشخاص من طرفي الحوار الأفغاني في الدوحة مناقشة نقاط تتعلّق بوضع الأجندة وتحديد أولويات المفاوضات، بينما يلتقي الوفدان، غداً الإثنين، للمضي قدماً إلى الأمام في المفاوضات.
وقالت مصادر مقرّبة من المفاوضات في الدوحة لـ"العربي الجديد" إن اليوم الثاني سيقتصر فقط على اجتماعات هذه اللجنة، ومهمّتها وضع أجندة المفاوضات، وتحديد الأولويات، والموضوعات التي سيتم تناولها في المراحل المختلفة، مع وضع بعض "الأصول" لاستمرار العملية، فيما يبدأ، غداً الإثنين، الحوار الحقيقي بين الطرفين.

وكانت عملية المفاوضات الأفغانية قد انطلقت، أمس السبت في الدوحة، بحضور لافت لوزراء خارجية العديد من الدول، إلى جانب مسؤولين كبار في المؤسسات الدولية، كحلف شمال الأطلسي، والأمم المتحدة، ومنظمة التعاون الإسلامي والاتحاد الأوروبي.

ذات صلة

الصورة
متنزه الخور... وجهة للعائلات في قطر رغم كورونا

مجتمع

على بعد نحو 50 كيلومتراً إلى الشمال من العاصمة القطرية الدوحة، يقع متنزه الخور، الذي افتتح عام 1983، بمساحة 240 ألف متر مربع، ويشكل ملاذاً للعائلات بالرغم من خطر كورونا
الصورة
خلوصي أكار/غانم بن شاهين الغانم-الأناضول

سياسة

بحث وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، الإثنين، مع رئيس أركان القوات المسلحة القطرية، غانم بن شاهين الغانم، قضايا الدفاع والأمن الثنائية والإقليمية.
الصورة
الحلوى القطرية ما زالت متمسكة بروحها التقليدية- تصوير معتصم الناصر

منوعات وميديا

رغم تعدد الحلويات بأشكالها وأصنافها الشرقية والغربية، ما زالت الحلوى التقليدية في قطر مرغوبة، ما جعل هذه الصناعة صامدة وبمعدات لم تصل إليها التكنولوجيا بعد.
الصورة
أمير قطر مع أردوغان (قنا)

سياسة

بحث أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، خلال زيارته إلى الدوحة اليوم الأربعاء، العلاقات الاستراتيجية بين البلدين والسبل الكفيلة بتعزيزها وتطويرها في شتى المجالات.