الولايات المتحدة تتهم "هواوي" الصينية بالتخطيط لانتهاك العقوبات على إيران

29 يناير 2019
الصورة
اتهام الشركة بمحاولة خرق العقوبات (Getty)
+ الخط -

وجهت الولايات المتحدة اتهامات جنائية لشركة هواوي تكنولوجيز الصينية، في تصعيد لخلاف مع أكبر شركة مصنعة لمعدات الاتصالات في العالم قبل أيام من محادثات تجارية بين واشنطن  وبكين.

واتهمت وزارة العدل الأميركية شركة هواوي ومديرتها المالية منغ وان تشو بالتخطيط لانتهاك العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة على إيران وذلك من خلال العمل معها عبر شركة تابعة في معاملات حاولت إخفاءها.

وفي قضية منفصلة، اتهمت وزارة العدل هواوي بسرقة تكنولوجيا صنع أجهزة الإنسان الآلي من شركة "تي. موبايل يو.إس". وكانت هواوي قد قالت إنه تمت تسوية النزاعات بين الشركتين في 2017.

وألقي القبض على منغ، ابنة مؤسس هواوي، في فانكوفر في الأول من ديسمبر/كانون الأول. واعتقلت الصين بعدها اثنين من مواطني كندا مشيرة إلى اعتبارات تمس الأمن القومي.

ومن المقرر أن تمثل منغ أمام محكمة كندية اليوم الثلاثاء لمناقشة تغيير شروط الإفراج عنها بكفالة وذلك وفقا لسجلات المحكمة العليا في كولومبيا البريطانية. وذكرت هيئة الإذاعة الكندية "سي.بي.سي" اليوم الثلاثاء نقلا عن وزارة العدل أن كندا تلقت طلبا رسميا بتسليم منغ.

وعبرت وزارة الخارجية الصينية عن "قلقها البالغ" من الاتهامات وحثت الولايات المتحدة على إلغاء أمر الاعتقال وإنهاء "قمع يفتقر للمنطق" للشركات الصينية. وتتهم السلطات الأميركية منغ بلعب دور قيادي في مخطط لاستخدام شركة فرعية في تنفيذ أعمال بإيران في انتهاك للعقوبات الأميركية. 

وقال وزير التجارة الأميركي ويلبور روس إن الاتهامات "منفصلة كلية" عن المفاوضات التجارية  بين البلدين. غير أنه من المرجح أن تلقي التطورات بظلالها على محادثات رفيعة المستوى تجريها الصين والولايات المتحدة هذا الأسبوع في إطار مفاوضات تهدف لتخفيف التوترات التجارية بين أكبر اقتصادين في العالم.


(رويترز)

المساهمون