أفخم: دخول داود أوغلو سورية خطوة خطرة تهدد المنطقة

أفخم: دخول داود أوغلو سورية خطوة خطرة تهدد المنطقة

11 مايو 2015
الصورة
أفخم: خطوة داود أوغلو خطرة وغير محسوبة (Getty)
+ الخط -
انتقدت المتحدثة باسم الخارجية الإيرانية، مرضية أفخم، يوم الإثنين، زيارة رئيس الوزراء التركي، أحمد داود أوغلو، ضريح سليمان شاه في سورية، أمس الأحد؛ قائلة إن بلادها تندد بهذه الزيارة وتعتبرها "انتهاكاً سافراً" لاستقلالية الدول الأخرى.

ونقلت وكالة أنباء "مهر" الإيرانية، بيان أفخم، التي أضافت أن خطوة أوغلو خطرة وغير محسوبة، وستؤدي لانعكاسات على المنطقة كما ستعقد الأوضاع.

واعتبرت أفخم، أن "بعض الدول تتخذ مواقف غير محسوبة التبعات وعليها أن تتعامل بطريقة استراتيجية مع القضايا الإقليمية"، موضحة أن "الخطوة التركية لم تراعِ القوانين والأعراف الدولية".

كما جددت أفخم انتقادها الضربات العسكرية السعودية الموجهة لمواقع جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) في اليمن، قائلة إن هذه الضربات لا تميز المواقع العسكرية من المدنية، وتؤذي المدنيين الأبرياء في اليمن وتخالف القوانين الدولية.

ودعت أفخم منظمة الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى لإيقاف هذه الضربات الجوية، والوقوف بوجه سقوط المزيد من الضحايا في اليمن بحسب قولها، كما أعربت أن طهران تواصلت مع جهات دولية معينة لإيصال المساعدات الإنسانية لليمن عبر طرق جديدة، قائلة إنها "تأمل أن تصل مساعدات بلادها إلى هناك من دون عوائق".

ويأتي تصريح أفخم هذا بعد منع طائرة إيرانية محملة بالمساعدات الدوائية والغذائية من الهبوط في مطار صنعاء قبل مدة، كما يأتي تزامناً مع تجهيز بلادها لانطلاق "سفينة الإنقاذ" المحملة بـ2500 طن من المساعدات من بندر عباس جنوبي البلاد نحو اليمن. وكان مساعد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان قد اقترح أمس الأحد إيصال المساعدات لليمن عبر جيبوتي.

في سياقٍ متّصل، قال رئيس لجنة الأمن القومي والسياسات الخارجية في البرلمان الإيراني، علاء الدين بروجردي، إن السياسات السعودية في اليمن تهدد المنطقة بأسرها وستعقد الأوضاع الإقليمية والدولية، بحسب رأيه.

وأضاف خلال لقائه برئيسة هيئة البرلمانيين في أفريقيا الجنوبية، ميبو ملوانا، التي تزور طهران، أن الولايات المتحدة الأميركية وحلفاءها يتبعون سياسة خاطئة بالتمييز بين الإرهابيين وعدم محاربة كل أشكال الإرهاب، قائلاً إن "اعتقاد هذه الأطراف بوجود إرهاب سيئ وجيد، أمر لا يصب في مصلحة الكل، وسيؤدي إلى تقدم ظاهرة الإرهاب في كل مكان".

اقرأ أيضاً: داود أوغلو: سأعتزل السياسة لو خسرنا الانتخابات

المساهمون