أغنية "أنت هو المغتصب" تصل إلى تونس: احتجاج نسوي ضد التحرش

15 ديسمبر 2019
+ الخط -

أدت نحو 60 امرأة تونسية السبت أمام مقر الحكومة أغنية "المغتصب هو أنت" التي ظهرت لأول مرة في تشيلي، قبل أن تنتشر في أنحاء العالم كنشيد احتجاجي ضد الاغتصاب والتحرش والتمييز الذي تعاني منه المرأة.

وقالت شمس رضواني "نحن هنا لندين كل أشكال العنف (...) الاجتماعي والمؤسساتي والمنزلي". ويأتي هذا العرض في تونس في الوقت الذي أطلقت فيه نساء تونسيات حملة على وسائل التواصل الاجتماعي ضد التحرش الجنسي تحت وسم "أنا زادة" على غرار الوسم العالمي "أنا أيضا". وأشعل هذه الحملة قيام فتاة تونسية بنشر صور في تشرين الأول/أكتوبر التقطتها لنائب منتخب حديثاً تزعم أنه يقوم بالاستمناء داخل سيارته أمام إحدى المدارس.

لكن النائب زهير مخلوف الذي ظهر في الصور قال إنه مصاب بالسكري وكان يستخدم قارورة ماء للتبول داخل سيارته، وقد أخلي سبيله بعد إخضاعه للتحقيق بتهمتي التحرش الجنسي والمجاهرة بما ينافي الحياء.



وأطلقت نشيد "المغتصب هو أنت" في تشيلي جماعة "لاس تيسيس" النسوية أواخر تشرين الثاني/نوفمبر، حيث وقفت نساء في صفوف متراصة أمام مؤسسات الدولة وهن يضعن عصابات على أعينهن، وينشدن رفضهن للذكورية ولتحمل أعذار التحرش الجنسي.  


وجاء تقديم أغنية "المغتصب هو أنت" في تونس السبت بعد عشرات العروض المماثلة في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك باريس، ومدريد، وبيروت ونيويورك. وأفاد مراسل فرانس برس أن الناشطات التونسيات اللواتي شاركن في العرض على طريقة ال"فلاش موب" (التجمع الفجائي) استجبن لدعوة جماعة "فرقطنا" النسوية المحلية.

(فرانس برس)

ذات صلة

الصورة
تونسية تعمل في الفلاحة

مجتمع

وجدت الشابة التونسية نورة القاطري، من مدينة السرس في محافظة الكاف، شمال غربيّ تونس، نفسها في مهنة قادتها إليها الظروف، وحاولت من خلالها كسر حاجز البطالة. فبعد وفاة والدها، وهو فلاح لديه عديد الهكتارات، تسلّمت نورة المشعل والعمل الفلاحي.
الصورة
French Open Tennis. Roland-Garros 2020.

رياضة

أكدت نجمة التنس التونسية أنس جابر، أنها تنتظر بشغف تنظيم قطر بطولة كأس العالم لكرة القدم في 2022، التي تنطلق في مثل هذا اليوم بعد سنتين من الآن.

الصورة

سياسة

تشهد محادثات اللجنة العسكرية المشتركة، في مقرها الرئيسي بمدينة سرت شرق طرابلس، تقدماً في طريق تنفيذ الاتفاق العسكري، في الوقت الذي لا تزال فيه المحادثات بين أعضاء ملتقى الحوار السياسي في تونس تسير ببطء نحو توافق على اختصاصات السلطة التنفيذية الجديدة.
الصورة
ستيفاني وليامز (العربي الجديد)

سياسة

أكدت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز،  في مؤتمر صحافي انتظم مساء الأربعاء، بالضاحية الشمالية للعاصمة تونس حول مجريات الحوار السياسي الليبي في تونس، أنه لم يتم التطرق للأسماء المترشحة لحقائب سيادية إلى الآن.

المساهمون