أعضاء المجلس السياسي للانقلابيين: إعلان فشل المشاورات والواجهة للحوثيين

أعضاء المجلس السياسي للانقلابيين: إعلان فشل المشاورات والواجهة للحوثيين

صنعاء
العربي الجديد
06 اغسطس 2016
+ الخط -



أعلنت جماعة أنصار الله (الحوثيين) وحزب المؤتمر، الذي يترأسه الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح، اليوم السبت، تسمية أعضاء "المجلس السياسي"، الذي أعلن عن تشكيله نهاية يوليو/تموز الماضي، وذلك تزامناً مع اليوم الأخير من عمر المشاورات اليمنية في الكويت.

وأعلن عن انتخاب رئيس المكتب السياسي لجماعة الحوثيين، صالح الصماد، رئيساً للمجلس الانقلابي، والذي يتألف من عشرة أعضاء بالمناصفة بين الجماعة وحزب المؤتمر، في خطوة تمثل إقراراً رسمياً بفشل مشاورات السلام في الكويت.

وحافظ الحوثيون من خلال اختيار رئيس المجلس السياسي من الجماعة، على صدارة واجهة الانقلاب، على حساب حزب صالح، الذي جرى انتخاب نائب للمجلس من أعضائه، وهو قاسم راجح لبوزة، والأخير قائد عسكري يتحدر من محافظة لحج الجنوبية، فيما يتحدر الصماد، رئيس المجلس، من محافظة صعدة، معقل الحوثيين.

وإلى جانب الصماد، ضمت تشكيلة المجلس قيادياً بارزاً في الجماعة، هو يوسف الفيشي، المعروف بـ"أبو مالك"، كما ضمت تشكيلة المجلس، عن الجماعة، مبارك صالح المشن الزايدي، وهو عسكري من محافظة مأرب، ومن الأحزاب المتحالفة مع الحوثيين، القيادي في اتحاد القوى الشعبية، محمد النعيمي، والنائب في البرلمان عن الحزب الاشتراكي سلطان السامعي.

في المقابل، ضم المجلس خمسة أعضاء من فريق حزب صالح، فإلى جانب قاسم لبوزة، نائب رئيس المجلس، ضم المجلس جابر عبدالله الوهابي، وهو نائب برلماني من محافظة تعز، كما ضم محافظ حضرموت الأسبق، خالد الديني، ونائب رئيس الحزب، صادق أمين أبوراس، ومن الأحزاب المتحالفة معهم، ناصر عبدالله النصيري.

وفي بيان تأسيس المجلس، الذي اطلع "العربي الجديد" على نسخة منه، أشاد الطرفان بـ"اللجنة الثورية العليا" للحوثيين، والتي كانت بمثابة السلطة الانقلابية العليا التابعة للجماعة، وبدا ذكرها في السياق تمهيداً لإعلان حلها، قبل أن يحل المجلس بدلاً منها.

من زاوية أخرى، جاء إعلان المجلس بالتزامن مع اختتام مشاورات الكويت التي ترعاها الأمم المتحدة منذ ما يزيد عن ثلاثة أشهر، وتعد تسمية أعضاء المجلس، اليوم، بمثابة إعلان لفشل مفاوضات السلام، التي تنتهي اليوم من دون التوصل لاتفاق.

ذات صلة

الصورة

منوعات

في بلدٍ أنهكته الحرب، يكافح فنانون يمنيون في صنعاء، من أجل رسم البسمة على شفاه الناس، عبر عروض مسرحية أسبوعية تأتي في إطار مشروع "ألف، لام، ميم".
الصورة
Getty-Commemorative ceremony for Qasem Soleimani in Tehran

سياسة

القسم الثاني من السيرة الذاتية لـ"فيلق القدس"، الذراع الخارجية الضاربة للحرس الثوري الإيراني، والعنوان الأبرز في الخلافات الإقليمية والدولية مع إيران بشأن سياساتها الإقليمية.
الصورة

سياسة

أعلن التحالف الذي تقوده الرياض، الجمعة، نقل 163 أسيرا حوثيا من السعودية إلى اليمن، وفق بيان للتحالف أوردته وكالة الأنباء الرسمية (واس).
الصورة

مجتمع

يعيش سكان مدينة تعز في وسط اليمن أجواء عيد الفطر، ويحتفون به عبر الأنشطة والعادات المتوارثة رغم الحصار المفروض على المدينة من قبل جماعة الحوثي منذ عام 2015.

المساهمون