أطفال نازحون يضحّون بالعيد هذا العام

24 سبتمبر 2015
الصورة
يصرون على الفرح (شادي حاتم/الأناضول)
+ الخط -
كان يُفترض أن يرتدي الأطفال اليوم ثياباً جديدة، وتضع الفتيات أحمر الشفاه. بعض الأمهات يسمحن بذلك في الأعياد فقط. اليوم عيد الأضحى ويحق للصغار أن يفرحوا. كان يفترض أن تنتظر العائلة الوالد حتى ينتهي من تأدية صلاة العيد، قبل أن تبدأ جولة تهنئة الجيران والأقارب والأصدقاء بحلول العيد. كان يفترض أن تتبارى النساء في صنع الحلويات الشهية. إلا أن تفاصيل كثيرة لن تحدث هذا العام في ظل أزمات وحروب في اليمن وسورية والعراق وغزة. ربما يكتفي الأطفال بتذكر أيامٍ خلت، يوم كان العيد لهم وحدهم.