أضاحي مصر... "خسارة قريبة ولا مكسب بعيد"

16 اغسطس 2018
الصورة
إقبال على أسواق المواشي عشية العيد (فرانس برس)
+ الخط -
أكد عدد من مربي وتجار المواشي في مصر انخفاض أسعار لحوم الأضاحي هذا العام، مقارنة بالعام الماضي، نتيجة انتشار مرض الجلد العقدي في الأبقار، مع زيادة المعروض نتيجة قلة أعداد المضحين.


ويرجع أحمد سالم، وهو من المربّين وتجّار المواشي، انخفاض أسعار العجول البقرية عن العام الماضي بمعدل يصل إلى 7 جنيهات للكيلو القائم، نتيجة انتشار الإصابة بمرض الجلد العقدي في الأبقار دون الجاموس، مشيرا إلى استقرار سعر الكيلو القائم من لحم الجاموس بين 48 و50 جنيها (نحو 3 دولارات)، وهو تقريبا سعر العام الماضي ذاته.

ويضيف لـ"العربي الجديد" أن "كثرة المعروض من المواشي وقلة المشترين، مع خوف المربين من إصابة مواشيهم بالأمراض حال عرضها في السوق، مع غلاء الأعلاف، هي ما يدفعهم إلى اتخاذ قرار البيع، من منطلق "خسارة قريبة ولا مكسب بعيداً"، موضحا أن هذه الأسعار سواء للبقري أو الجاموسي تمثل خسائر للمربين".

أحد الجزارين يؤكد أن الأضاحي التي اتفق على ذبحها هذا العام حتى الآن "شغل يوم" بالمقارنة بيومين و3 في السنوات السابقة، مضيفًا أنه "على رغم انخفاض أسعار اللحوم هذا العام وخاصة البقري، والتي وصل سعر القائم منها في حدود من 55- 57 جنيها للكيلو بسبب انتشار الأمراض، إلا أن عدد المضحين في تناقص بالنسبة للسنوات السابقة نتيجة صعوبة الأحوال المعيشية بشكل عام في مصر".


ركود مستحكم

من جانبها، أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، عن طرح 2775 رأسا من العجول البلدية البقرية والجاموسية، وأغنام الأضاحي، من بينها 1919 رأسا من عجول الجاموس والأبقار و856 رأسا من الأغنام، للبيع للمواطنين من خلال مزارعها ومحطاتها البحثية وجمعيات الإصلاح الزراعي بسعر موحد 57 جنيها للكيلو القائم.

ويقول أحمد فتحي، من مربّي المواشي، إن "سعر كيلو اللحم البقري القائم الآن في حدود من  55 و57 جنيها، بعد أن وصل العام الماضي إلى 62 جنيها، بسبب انتشار مرض الجلد العقدي والذي يصيب البقر دون الجاموس".

ولفت إلى أن سعر الجاموس سيستقر حول 50 جنيها وهو نفس سعر العام الماضي، أو يقل قليلا، مرجعا انخفاض أسعار المواشي بشكل عام إلى حركة الركود التي تضرب الأسواق بسبب الأمراض من جهة، وزيادة المعروض عن الطلب، حيث خرجت شريحة كبيرة من المضحين هذا العام نتيجة ضيق ذات اليد، من جهة أخرى.

ويرى أحد تجار الأعلاف أن أسعار الأضاحي هذا العام غير مربحة لمربي العجول، حيث إن تكلفة "العلفة" في اليوم الواحد تصل إلى 75 جنيها.


مواصفات الأضحية

وحول مواصفات الأضحية السليمة، حدّد الدكتور طارق سليمان، رئيس قطاع الثروة الحيوانية والداجنة بوزارة الزراعة، عدة معايير تُراعى عند شراء الأضحية، وأبرزها أن يكون رأس الحيوان مرفوعاً لأعلى وليس متدلياً لأسفل، والعينان لامعتين براقتين، غير دامعتين، مع ملاحظة تنفس الحيوان والتأكد من أنه لا يعاني من النهجان أو السعال.

ويُضاف إلى ذلك التدقيق في فم الأضحية ولسانها للتأكد من خلوّها من الالتهابات والإفرازات، كما ينبغي أن يكون الصوف أو الشعر ناعم الملمس، نظيفا، متكاملا وغير ناحل، وأن يكون قوياً عند محاولة نزعه باليد، كما أن يكون الجلد خاليا من الجروح والبقع أو التشققات ولامعا، مع عدم وجود أي تقرحات أو تقيّحات أو دمامل أو تورمات.

دلالات

المساهمون