أسعار النفط تتراجع متجاهلة محاولة الانقلاب في تركيا

أسعار النفط تتراجع متجاهلة محاولة الانقلاب في تركيا

18 يوليو 2016
الصورة
حقل نفط عراقي (Getty)
+ الخط -
هبطت أسعار النفط، اليوم الاثنين، مع تجاهل المتعاملين محاولة الانقلاب في تركيا، وتحول اهتمام السوق إلى التركيز على عوامل أساسية تدفع السعر إلى النزول، في حين لقيت الأسعار بعض الدعم من تعطل الصادرات في ليبيا.

وبحلول الساعة 11:31 بتوقيت غرينتش، تراجع سعر خام برنت 36 سنتا إلى 47.25 دولارا للبرميل، بينما انخفض سعر الخام الأميركي 31 سنتا إلى 45.64 دولارا للبرميل.

وقال ريك سبونر، كبير محللي السوق لدى سي.إم.سي ماركتس في سيدني، إن "أسواق النفط تجاهلت محاولة الانقلاب في تركيا".

وأعيد فتح مضيق البوسفور في إسطنبول، وهو نقطة عبور لنحو 3% من شحنات النفط العالمية القادمة، بالأساس، من موانئ البحر الأسود ومنطقة بحر قزوين، أول أمس السبت، بعدما أغلق عدة ساعات بعد الانقلاب الفاشل، يوم الجمعة.

وبددت أنباء عن قيام حراس منشآت نفطية يحتجون على الأجور بإغلاق ميناء مرسى الحريقة النفطي في ليبيا، أمس الأحد، الآمال في قدرة البلاد على زيادة إنتاجها من الخام قريبا.

وقال بيارن شيلدروب، كبير محللي أسواق السلع الأولية لدى إس.إي.بي: "لا تزال ليبيا تلعب دورا مؤثرا في توازن سوق النفط العالمية".

المساهمون