أسترالي مصدوم: دفّعوني 67 ألف دولار مقابل بيرة

07 سبتمبر 2019
الصورة
الصحافي الأسترالي: دفعت عشرة آلاف ضعف المطلوب (تويتر)
أصيب الصحافي الأسترالي بيتر لالور بصدمة، بعد أن تناول البيرة في حانة فندق في مانشستر البريطانية، متوقعاً أن يكلفه الأمر بضعة دولارات، لكن الفاتورة التي دفعها بالبطاقة البنكية كانت 67.689 دولاراً.

لالور، الذي يكتب عن المشروبات منذ ربع قرن، أرسل إلى شبكة "سي أن أن" رسالة عبر البريد الإلكتروني، قال فيها: "أحب البيرة الرائعة والنبيذ الجميل، لكنني لا أدفع الأسعار السخيفة".

دفع الصحافي الزبون أكثر من السعر المتوقع عشرة آلاف ضعف، وقال في تغريدة له أمس: "انظروا هذه البيرة! هذه أغلى بيرة في التاريخ".

وبدأت الحكاية بعد أن نزل صديقه في محطة قطار وتوقف في فندق مالميسون. وقال إنه لم يكن يرتدي نظارته عندما خصمت النادلة المبلغ، لكنه "كان يشعر فقط بأنها قد أخطأت في السعر".

حاولت إدارة الفندق معالجة الأمر وإعادة المبلغ للزبون. ولكن بعد بضعة أيام، اتصلت زوجته وقالت إن أكثر من 67 ألف دولار سحبت.

من ناحيته قال إن الأمر سيستغرق حوالي عشرة أيام لاسترداد المبلغ، بينما لالور غارق في قلقه ويقول "أنا لست رجلاً ثرياً.. يمكنني شراء سيارتي عشر مرات بهذا المبلغ".

إدارة الفندق قالت إنها اعتذرت وقضي الأمر، وأملت في زيارة قريبة من الزبون الأسترالي لتناول مشروب آخر قريباً.