أريانا غراندي تطلب تعويضاً بـ10 ملايين دولار من شركة أزياء أميركية

04 سبتمبر 2019
الصورة
تطالب غراندي بعشرة ملايين دولار كتعويض (Getty)
+ الخط -
رفعت المغنية الأميركيَّة، أريانا غراندي، يوم الإثنين الماضي، دعوى قضائية ضد شركة تصنيع الملابس والعلامة التجارية Forever 21. إذْ اتّهمت غراندي الشركة باستغلال شهرتها، عن طريق توظيف فتاة "موديل" تشبهها إلى حدٍّ كبير. وترى غراندي هذا الأمر خداعًا للزبون، وسرقة لحقوق الملكية الفكريَّة.

وأشارت صحيفة "لوس أنجليس تايمز"، إلى أنّ أريانا رفعت دعوى ضد الشركة في مدينة كاليفورنيا. ووفقًا لوثائق المحكمة، تتهم أريانا سلسلة الأزياء المشهورة بأنّها استخدمت اسمها وشهرتها ومظهرها لأغراض الدعاية، دون أيّ إذنٍ منها.

وتؤكَّد وثائق المحكمة، أن سلسلة Forever 21 نشرت ما لا يقل عن ثلاثين صورة ومقطع فيديو غير مصرح بها، استوحيت من شكل أريانا، وأجواء فيديوهات أغانيها المصورة، بالإضافة إلى استخدام بعض من كلمات أغانيها؛ من أجل خلق تصور زائف بانضمامها إلى الحملة الدعائية.
وتطالب غراندي بعشرة ملايين دولار كتعويض.


ووفقًا لصحيفة "نيويورك تايمز"، فإنَّ شركة Forever 21 قد تواصلت مع أريانا في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، إذْ كانت مهتمة بالتعاون بحملة إعلانيَّة مشتركة بينها وبين شركة Grande التي تمتلكها أريانا. لكن الشركة اعتذرت عن التعاون، لأنّ سلسلة Forever 21 لم تقدم عرضًا مالياً مقنعًا، يناسب القيمة السوقيَّة لشهرة أريانا.

المساهمون