أرسنال ومانشستر سيتي.. 5 صفقات تشعل العداوة

أرسنال ومانشستر سيتي.. 5 صفقات تشعل العداوة

10 اغسطس 2014
الصورة
اللاعبون الذين انتقلوا من أرسنال إلى مانشستر سيتي
+ الخط -

انتشرت ظاهرة انتقال اللاعبين بين ناديي أرسنال ومانشستر سيتي بصورة لافتة، لتستمر تماماً مثل لعبة تحريك أحجار الشطرنج، بين مدينتي لندن ومانشستر، وثمة العديد من النجوم الذين انتقلوا من أرسنال إلى مانشستر سيتي، في صورة قد تزيد من حدة التوتر بين جماهير الناديين على إثر تلك الانتقالات، وترفع من دوي صافرات الاستهجان في الملاعب.

إيمانويل أديبايور
اشترى أرسنال المهاجم أديبايور من موناكو الفرنسي بقيمة 7 مليون يورو، ولقبه كان "الطفل كانو" في الفريق اللندني، لكنه فشل في حصد أي لقب خلال ثلاث سنوات أمضاها مع أرسنال، وأكثر مرة اقترب من معانقة اللقب، كانت في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي في العام 2006، عندما طُرد من الملعب، كما تعرض لعقوبة حرمته من اللعب لأربع مباريات.

بعد ذلك تم بيعه إلى مانشستر سيتي بقيمة 25 مليون يورو، ليوقع عقداً لمدة خمس سنوات، ولم يستمر مع الفريق سوى ثلاث سنوات بعد أن تم إعارته، لكنه سجل حضوره بقوة مع "السيتي" إذ سجل في أول أربع مباريات رسمية، ليصبح واحداً من بين ستة لاعبين فعلوا ذلك مع مانشستر سيتي، في حين أن أديبايور لم يحقق أي لقب مع "السيتي" أيضاً.

جايل كليشي
حضر جايل كليشي إلى أرسنال من كان الفرنسي، مقابل 250 ألف يورو، وكان فينجر ذهب شخصياً إلى عائلة كليشي ليقنع الشاب الصغير آنذاك من أجل التوقيع لأرسنال في العام 2003، ونجح في إحراز أول لقب له مع "الجانيرز" عندما كان في الـ 18 من عمره، كما أضاف لقب كأس الاتحاد الإنجليزي في العام 2005، ولقب كأس الدرع الخيرية في العام 2004، وكان ضمن تشكيلة أرسنال التي وصلت إلى نهائي دوري الأبطال في العام 2006.

بعد ثماني سنوات مُميزة قضاها مع أرسنال، انتقل كليشي إلى مانشستر سيتي ولم يكن سعيداً بقرار النادي آنذاك، لكنه مثل سمير نصري وصل إلى "السيتي" وبرهن على أنه لاعب ممتاز، وساهم في منح لقب "البريميير ليج" في مناسبتين "للسيتي"، كما ساعد فريقه في حصد لقب كأس الاتحاد الإنجليزي وكأس الدرع الخيرية.

سمير نصري
جاء سمير نصري من مارسيليا الفرنسي إلى أرسنال الإنجليزي مقابل حوالى 16 مليون يورو، وبالطبع فإن الفرنسي فينجر كان دائماً يعرف كيف يقطف أفضل اللاعبين الفرنسيين الموهوبين، في وقت تم مقارنة نصري بالنجم زيدان عندما لعب مع "الجانيرز"، وقدم مستوى مُتميزاً مع الفريق الذي جعل منه نجماً، لكن فينجر فشل في تجديد عقده بعد أن رفض اللاعب التوقيع مجدداً.

لذلك دخل مانشستر سيتي الذي كان في حالة تجديد، وخطف النجم الفرنسي وضمه إلى الفريق مقابل 24 مليون يورو، وفي أول موسم له ساهم في تحقيق أول لقب لمانشستر سيتي منذ سنوات طويلة، لكن أبرز المشاكل التي واجهها في "السيتي" هي الانضباطية، وهذا الأمر كلفه غيابه عن المنتخب الفرنسي في بطولة كأس العالم 2014.

كولو توريه
انتدب أرسنال كولو توريه من أبيدجان مقابل 150 ألف يورو في العام 2002، ولم يأت إلى النادي ليكون لاعباً أساسياً، بل بدأ كاحتياطي، ولم يكن مركزه معروفاً آنذاك حتى كشف فينجر مكمن قوته، ووظفه في مركز المدافع، ليمسي بعد ذلك من أفضل مدافعي "البريميير ليج"، وكان في تشكيلة أرسنال التي حصدت لقب الدوري الإنجليزي بدون التعرض لأي خسارة طوال الموسم.

ثم انتقل توريه إلى مانشستر سيتي في موسم 2010\2011، خلال عهد روبيرتو مانشيني، وفشل بالتتوّج بلقب الدوري الإنجليزي بعد أن كان قريباً جداً، وحل في المركز الثالث خلف تشيلسي الوصيف ومانشستر يونايتد البطل، لكن في العام 2011 تم القبض عليه في قضية مخدرات، وحُرم من اللعب لمدة ستة أشهر، قبل أن يهبط حالياً مع ليفربول، ويكون أحد كوادره الدفاعية.

باكاري سانيا
أمضى سانيا حوالى سبع سنوات مع أرسنال الإنجليزي، وتم اعتباره أفضل ظهير في السنوات التي لعب فيها مع "الجانيرز"، وكان ضمن الفريق الذي حقق لقب كأس الاتحاد الإنجليزي في الموسم الماضي، في حين حصد جائزة أفضل لاعب في العام 2008، والتي يمنحها الاتحاد الإنجليزي لأفضل لاعب في الموسم.

لكنه بمجرد أن انتهى عقده تم تسهيل انتقاله إلى مانشستر سيتي وكان آخر المنتقلين في الوقت الحالي قبل أن يُعرف إذا ما كانت ستتمُ صفقة فيرمالين إلى "اليونايتد"، في وقت أثارت فيه الصحافة الإنجليزية قضية سانيا على أنه انتقل إلى مانشستر سيتي من أجل المال، لكنه أكد بعد ذلك أن راتبه لم يتغير طوال السبع سنوات التي قضاها مع "الجانيرز".

المساهمون