أردوغان يعرب لواشنطن عدم ارتياحه لدعمها موالين للعمال الكردستاني

أردوغان يعرب لواشنطن عن عدم ارتياحه لدعمها موالين للعمال الكردستاني

23 اغسطس 2017
الصورة
أردوغان يدعو للحفاظ على وحدة الأراضي السورية والعراقية (الأناضول)
+ الخط -
أعرب الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، عن عدم ارتياح بلاده للدعم العسكري الذي تقدّمه الولايات المتحدة الأميركية لقوات الاتحاد الديمقراطي (الجناح السوري للعمال الكردستاني)، مشدداً على ضرورة الحفاظ على وحدة الأراضي السورية والعراقية، وذلك خلال استقباله وزير الدفاع الأميركي، جيمس ماتيس، في القصر الرئاسي في العاصمة التركية، أنقرة.


وبحسب ما نقلت وكالة "رويترز"، فقد تناول الجانبان العلاقات المشتركة وملفات المنطقة، إذ تم التشديد خلال اللقاء على قتال كافة التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها كل من تنظيم "داعش" وحزب العمال الكردستاني. وضرورة حماية وحدة الأراضي السورية والعراقية، إذ اعتبر الجانبان قرار رئاسة إقليم كردستان العراق بالتوجه لإقامة استفتاء لانفصال الإقليم قراراً خاطئاً.


واستغرق اللقاء نحو ساعة وعشر دقائق، حضره كل من وزير الدفاع التركي، نورالدين جانيكلي، ورئيس المخابرات التركية، حاقان فيدان، وسكرتير الرئاسة، إبراهيم قالن.

وبينما شدّد الجانبان على الشراكة الاستراتيجية والتحالف الذي يجمعهما في حلف شمال الأطلسي (الناتو)، أكّدا أيضاً على التعاون ضد العمال الكردستاني في كل من جبال قنديل وجبل سنجار.


وشدّد الرئيس التركي على ضرورة منح إدارة المناطق التي يتم طرد "داعش" منها لسكانها المحليين، في إشارة إلى ضرورة منع الاتحاد الديمقراطي من السيطرة على مدينة الرقة.


وتأتي زيارة ماتيس إلى تركيا، عقب زيارة مفاجئة إلى العراق، قام بها أمس الثلاثاء، التقى خلالها كلاً من رئيس وزراء البلاد حيدر العبادي ورئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني.