أردوغان رداً على تهديدات ترامب بشأن القدس:لا يمكنكم شراء الإرادة الديمقراطية بدولاراتكم

21 ديسمبر 2017
+ الخط -

رد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على تهديدات واشنطن للدول التي ستصوّت ضد قرارها بشأن القدس، في جلسة اليوم بالأمم المتحدة، قائلاً "يسمون الولايات المتحدة مهد الديمقراطية.. مهد الديمقراطية يبحث عن شراء الإرادة بالدولار في العالم".

وفي كلمة له، اليوم الخميس، من القصر الرئاسي، في العاصمة أنقرة، خاطب أردوغان، الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الذي توعد أمس بقطع المساعدات عن الدول التي تعارض قراره، فقال "لا يمكنكم شراء الإرادة الديمقراطية لتركيا بدولاراتكم".

كما ناشد الرئيس التركي دول العالم، قائلاً "إياكم أن تبيعوا إراداتكم والنضال من أجل الديمقراطية بحفنة من الدولارات"، مضيفاً "الدولارات يمكن أن تعود، لكن إرادة بيعت لا يمكن أن تعود أبدا".

وتابع "أمنيتي هي ألا تحقق الولايات المتحدة النتيجة التي ترجوها. أتوقع أن يلقن العالم أميركا درساً جيداً، وهذا ما آمله".

وتأتي تصريحات أردوغان قبل ساعات من التصويت في الجمعية العامة للأمم المتحدة على مشروع قرار يدين اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل.



إلى ذلك، انتقد رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، التهديد الأميركي، وقال، في تصريح، اليوم "بلغ الأمر بالولايات المتحدة حد تهديد الدول التي ستصوّت ضدها في الجمعية العامة للأمم المتحدة، بعد أن بقيت وحيدة في مجلس الأمن الدولي"، لافتاً إلى أن أميركا بلغت مستوى تحذّر فيه الدول التي ستصوت ضدها من قطع المساعدات المالية عنها.

وأضاف "على الرئيس الأميركي أن يدرك أنه مهما كان قوياً، فإن كل دولة لها سيادة، ولديها قابلية لاتخاذ قرارها المستقل".

(وكالات)

ذات صلة

الصورة
الشرطة لا توفر الحماية للنساء في الداخل الفلسطيني (العربي الجديد)

مجتمع

عقد التنظيم النسوي "كيان"، الاثنين، مؤتمرا لعرض نتائج بحث بعنوان "قتل النساء.. ظلامية المشهد وآفاق المقاومة" في مدينة حيفا، والذي يسلّط الضوء على تكرار جريمة قتل النساء في المجتمع العربي بالداخل الفلسطيني من منظور عائلات الضحايا.
الصورة
وجبة الربيع

منوعات وميديا

تلملم الفلسطينية أمونة أبو رجيلة "أم نسيم" قطع الحطب من داخل أرضها في منطقة خزاعة شرقي مدينة خان يونس، جنوب قطاع غزة، لإعداد وجبة "الهليون" الشعبية، التي يصادف ظهورها في أراضيهم بداية فصل الربيع من كل عام.
الصورة
مهرجان "يلا على البلد" في القدس

مجتمع

تشهد مدينة القدس مهرجانا بعنوان "يلا على البلد" لدعم تجار البلدة القديمة في مواجهة الوضع الاقتصادي المتردي، خاصة بعد انتشار فيروس كورونا، ووصلت نحو 200 حافلة من الداخل الفلسطيني، السبت، إلى القدس، للمشاركة في المهرجان الذي يضم فعاليات ثقافية وفنية.
الصورة
شعاره: نعم للطبيعة لا للصخب

منوعات وميديا

حوّل الشاب الثلاثيني السوري، عبد الله درويش، سيارته إلى مشروع للتخييم المتنقل بين الطبيعة في تركيا، وذلك في ظل الأوضاع الصعبة، بسبب تفشي وباء كورونا والقيود التي تحدّ من حركة الناس.