أذرع السيسي تتباكى... وساخرون: "حال المصريين بقى يصعب على أحمد موسى"

04 اغسطس 2019
الصورة
طبلت الأذرع الإعلامية لمبادرة السيسي (Getty)

بالسخرية الشديدة استقبل مغردون مصريون دموع الإعلامي المقرب من الأجهزة الأمنية، أحمد موسى، بعدما حاول ذرفها على الهواء شفقة على حال فقراء مصر، خلال برنامجه "على مسئوليتي" الذي يذاع على فضائية "صدى البلد".

وفي حملة واضحة من الأذرع الإعلامية لدعم "مبادرة حياة كريمة" التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، ورآها ناشطون محاولة للتغطية على تقرير "الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء" عن ارتفاع نسبة الفقر في مصر، طبل أكثر من ذراع إعلامي للمبادرة وصاحبها، وكان منهم خالد أبو بكر على قناة "الحياة"، وسارة حازم على قناة "دي إم سي".

لكن تباكي موسى كان اللقطة الأكثر بروزاً، فوصل اسمه إلى قائمة الأكثر تداولاً على موقع "تويتر" في مصر.

وانتشر الفيديو الذي قال فيه: "ما تتكسفوش فيه فقراء وناس مش لاقية تاكل ومش لاقية تتعالج آه ده الوضع بس الريس السيسي مش هيسيبكم"، ليرد عليه مغردون: "طب هو مين سبب الفقر ده؟".

وفي استعارة للمثل الشعبي "حاله يصعب على الكافر"، كتبت نور مرسي: "‏حال المصريين بقى يصعب على أحمد موسى! موسي باكيا: الحياة صعبة و فيه ناس مش بتلاقي تمن الدواء والله في ناس بتموت ومش بتعرف تتعالج.. وناس مش لاقية شوية قمح".

وكتب مجدي كامل: "‏أحمد موسى: الشعب بيموت ومش لاقي تمن الدوا وجاع مش لاقي ياكل.. بس الرئيس مش هيسيبهم"، ليرد عليه محمد: "‏‎فعلا مش هيسيبهم..كل يوم بيصفي فيهم واللي هيعيش هيموت من الغلاء والجوع".

وتساءل عاطف: "‏فيلم الموسم: أحمد موسى يبكي على فقراء مصر.. السؤال: من أفقرهم؟ اليس هو السيسي؟".

ونشر الصحافي محمد منير الفيديو معلقاً: "‏الناس اللي ضاغطة عليا عشان ما شتمش عاجبكم كده يعني... يعني أطق يعني".

وعلق أحمد السمان على الفيديو: "‏‎أحمد موسى #المعنى الحقيقي لبيع عقله وقلبه وضميره مقابل مصالحه الخاصة. #للأسف".

ولفت عبد الله الوكيل: "‏‎أحمد موسى بيعيط بعد تلميح السيسي في مؤتمر الشباب انه هيتخلى عن الإعلاميين عشان مش مؤثرين فى الشعب والناس كرهتهم".

 

تعليق: