أخطر 5 إصابات في تاريخ كرة القدم

أخطر 5 إصابات في تاريخ كرة القدم

بلحسن داود
04 اغسطس 2018
+ الخط -
تعتبر لعبة كرة القدم الرياضة الأكثر شعبية في العالم، والأكثر تميزا من بين الرياضات الجماعية الأخرى، لما تقدمه من متعة وتشويق يتفاعل معها المشاهدون عبر شاشات التلفزيون والجماهير التي تحضر المباريات. وتستمتع خلال تسعين دقيقة، بعروض كروية لافتة، فتغمرها فرحة هيستيرية عند تسجيل الأهداف وتحقيق الانتصارات الهامة لفرقها.

ويبذل لاعبو كرة القدم خلال المباريات مع نواديهم مجهودا كبيرا، لكسب رضى الجماهير وإقناع مدربيهم بجدوى إقحامهم في تشكيلة الفريق، فيعرضون أنفسهم أحيانا للخطر من خلال التدخلات العنيفة، سواء كانت متعمدة أو عفوية، من المنافسين دفاعا عن ألوان النادي، وهو ما يؤدي أحيانا إلى تعرضهم إلى إصابات خطيرة يرتعب بسببها اللاعبون المتواجدون في الملعب وتتأثر منها الجماهير الحاضرة على المدرجات.

ويخيم الصمت والخوف، على مدرجات الملاعب، نتيجة إصابات خلال مباريات كرة القدم، فينتظر الجميع، بمن فيهم اللاعبون والمشجعون، تدخل الجهاز الطبي ووقوف اللاعب المصاب على قدميه، للاطمئنان على صحته واستئناف المباراة، غير أنّ بعض الإصابات تنتهي نهاية مأساوية وكارثية على صحة اللاعب المصاب، وقد تؤدي أحيانا إلى وصول مسيرته الرياضية للمحطة الأخيرة وتعرض حياته للخطر!

إليك أخطر 5 إصابات في لعبة كرة القدم  

رغم كثرة إصابات لعبة كرة القدم، تبقى بعض التدخلات العنيفة على بعض اللاعبين راسخة في أذهان المتابعين والجماهير، لذلك يتم استحضارها عند ذكر اسم لاعب ما، تعرض سابقا إلى إصابة خطيرة أبعدته عن الملاعب لفترة طويلة أو أنهت مشواره الكروي. ونستعرض خلال هذا التقرير أخطر 5 إصابات في لعبة كرة القدم، تميزت بخطورة التدخل العنيف وبشاعة المشهد..

1.إصابة بيتر تشيك
تعرض حارس مرمى نادي تشلسي الإنكليزي، بيتر تشيك، خلال مباراة لفريقه في موسم 2006 /2007، إلى كسر في الجمجمة، بعد تدخل أمام مهاجم نادي ريدينغ، ستيفن هانت، مما تسبب في دخوله في غيبوبة وشلل مؤقت، كادت أن تنهي حياته، واستوجب نقله مباشرة للمستشفى وخضوعه إلى عناية مركزة لفترة طويلة. وعاد الحارس إلى الملاعب، بعد أن غاب لمدة تسعة أشهر، ليخوض بعدها جميع المباريات بخوذة واقية ارتداها على رأسه لتحميه من إصابة جديدة.

 



إصابة جبريل سيسيه
تعرض لاعب المنتخب الفرنسي لكرة القدم، جبريل سيسيه، خلال استعدادات منتخب "الديوك" لمونديال 2006 أمام منتخب الصين، لإصابة خطيرة تمثلت في كسر مضاعف في ساقه اليمنى حرمته من المشاركة في كأس العالم والغياب لمدة 10 أشهر. يذكر أنّ سيسيه تعرض إلى إصابة أخرى، مع فريقه ليفربول الإنكليزي في عام 2004، في كاحل القدم استوجبت الغياب لمدة خمسة أشهر.


إصابة دمبا با
تعرض اللاعب السنغالي لنادي شانغهاى شينوا الصيني، ديمبا با، إلى إصابة مروعة في عام 2016، تفاعل معها الشارع الرياضي، وتمثلت بكسر مضاعف في قدمه اليسرى، كادت أن تقضي على مشواره الرياضي لخطورتها وأبعدته عن الملاعب لمدة سنة كاملة. وانتقل اللاعب بعد الإصابة إلى نادي غازينتاب سبور التركي، قبل أن يسترجع إمكانياته ويعود إلى النادي الصيني ويتألق معه من جديد.


إصابة رايان ماسون
شهدت مباراة ناديي هال سيتي وتشلسي الإنكليزيين، خلال موسم 2017 -2018، تعرض لاعب نادي هال سيتي، رايان ماسون، إلى كسر في الجمجمة خلال التحام هوائي مع لاعب تشلسي، غاري كاهيل، استوجب نقله إلى المستشفى، ليعلن الفريق الإنكليزي، بعد مدة قصيرة، اعتزال اللاعب ماسون، في سن 26 عاما، بعد نصيحة الأطباء له بضرورة التوقف عن ممارسة كرة القدم.


إصابة لويس غاريدو
تعتبر إصابة لاعب منتخب الهندوراس، لويس غاريدو، خلال مباراة منتخبه أمام منتخب المكسيك في تصفيات كأس العالم 2018، أخطر إصابة في لعبة كرة القدم، إذ انكسرت ساق اللاعب إلى نصفين، في منطقة الركبة، بعد محاولة لافتكاك الكرة من لاعب مكسيكي. وأمضى اللاعب أكثر من سنة ونصف في العلاج من إصابته الخطيرة دون أن يستعيد مستواه الحقيقي وينضم من جديد لمنتخب بلاده.

ذات صلة

الصورة
من زلاتان إلى فرديناند... رُعب الظهور الأول في كرة القدم

رياضة

عانى بعض نجوم كرة القدم من رُعب الظهور الأول مع الأندية الجديدة، التي أتاحت لهم فرصة المشاركة في البطولات المحلية أو القارية، بعدما دفعت الإدارات الأموال الطائلة من أجل الحصول على خدماتهم.

الصورة
Legend

رياضة

لا تقتصر شهرة نجوم كرة القدم على المهاجمين وحدهم، بل نال العديد من المدافعين في تاريخ "الساحرة المستديرة" إعجاب ومحبة الجماهير الرياضية، وثناء الكثير من أساطير التدريب، وعلى رأسهم السير أليكس فيرغسون.

الصورة
Mesut

رياضة

أنهى النجم الألماني مسعود أوزيل مسيرته الاحترافية مع نادي أرسنال الإنكليزي، بعدما قرّر الرحيل إلى صفوف فنربخشة التركي في سوق الانتقالات الشتوية الحالية، لتنتهي أزمة "عازف الليل" مع "المدفعجية" منذ رحيل المدرب الأسطوري أرسين فينغر في عام 2018.

الصورة
أبرز5 لاعبين في نادي الدحيل...

رياضة

يرفع نادي الدحيل القطري راية العرب إلى جانب الأهلي المصري في مونديال الأندية الذي تستضيفه العاصمة القطرية الدوحة في الرابع من فبراير/شباط المقبل، وهو الذي يشارك لأول مرة في العرس العالمي ويسعى بجد لتحقيق نتائج تدون في كتب التاريخ.

المساهمون