أخبار كاذبة: ما لم يحصل هذا الأسبوع

01 اغسطس 2020
الصورة
تحقق "العربي الجديد" وفريق "مسبار" من الأخبار الزائفة (ياكوب بورجتسكي/Getty)

جولة على أبرز الأخبار الزائفة المتداولة في المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي خلال الأسبوع الحالي. لا خبر من الأخبار المذكورة أدناه حقيقياً، رغم انتشارها على نطاق واسع. وقد تحقق منها فريق "العربي الجديد" ومنصة "مسبار" لفحص الحقيقة وكشف الكذب في الفضاء العمومي، كما استعنا بمنصة "في ميزان فرانس برس" لتقصي الحقائق.

الادعاء: وفاة سيدة لبنانية حامل بتوأمين شمالي لبنان بسبب انقطاع الكهرباء.

الحقيقة: أكدت منصة "في ميزان برس" أن الخبر غير صحيح، وأن وفاة المواطنة تعود إلى اضطرابات تنفسية رغم توفر أجهزة التكييف في منزلها، وذلك نقلاً عن عائلتها. وفي تصريح لـ"فرانس برس"، أفاد زوجها أدهم حنوف عن "تقصير طبي" جراء رفض طبيبها إدخالها إلى المستشفى رغم سوء وضعها، ملقياً باللوم على البنية التحتية المهترئة في لبنان. تجدر الإشارة إلى أن ساعات انقطاع الكهرباء في لبنان امتدت لتصل إلى 18 ساعة يومياً في بعض المناطق، بسبب أزمة في استيرا د الوقود الضروري لتشغيل معامل إنتاج الكهرباء. ويشكّل قطاع الكهرباء في لبنان مثالاً على الفساد والهدر المستشري، ويُعد إصلاحه مطلباً ملحاً من المجتمع الدولي.

الادعاء: هطول أمطار على جبل عرفات يوم الخميس.

الحقيقة: تحقق "مسبار" من مقطع الفيديو، ووجد أنه يعود للعام للماضي، إذ شهد حينها جبل عرفات سقوطا للأمطار بشكلٍ كثيفٍ، نظراً لتغيرات المناخ، أثناء توجه حجاج بيت الله الحرام لأداء أركان الحج. ولم يشر ناشرو المقطع المتداول إلى أنه قديم، ما يجعل الأمر مضللا، ومن الممكن أن يوهم المُستخدمين أن الحادثة وقعت أخيراً.

الادعاء: صورة للضابطين المثليين في الجيش التركي، هاكان يلمظ ومهند أوغلو، المنضمان لصفوف القوات التركية في ليبيا.

الحقيقة: تحقق "مسبار" من الادعاء المتداول، وتبين أنه مضلل، لأن الصورة ليست لجنود أتراك، فالشخصان الظاهران فيها هما الضابطان في الجيش البرازيلي، فرناندوا ألكانتارا وبوتيجوار لاسي مارينيو. وهما أصحاب قصة شهيرة، وتصدرت صورتهما الصحف البرازيلية وأغلفة المجلات، بعد أن أعلنا مثليتهما وأنهما زوجان منذ عام 2008. وعام 2009، أسَّسا جمعية لحقوق المثليين، ولاحقاً لجأ الثنائي للقضاء الذي أصدر حكماً بالمساواة بين الأزواج من جنسين مختلفين والمثليين، وأُلغي مصطلح المثلية الجنسية من قانون العقوبات العسكرية في البرازيل.

الادعاء: الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي: سنقوم ببناء كنيسة آيا صوفيا في العاصمة الإدارية تعاطفاً مع مسيحيي العالم.

الحقيقة: تحقق "مسبار" من الخبر المتداول، وتبين أنه زائف والتصريح مفبرك. إذ لم يدل السيسي بأي تصريحات بهذا الشكل، ولم تتحدث أي وسيلة إعلامية مصرية أخيراً عن بناء كنيسة باسم آيا صوفيا في العاصمة الإدارية الجديدة.
وكان آخر ظهور للسيسي يوم 28 يوليو/تموز، خلال افتتاح المدينة الصناعية في منطقة الروبيكي، شمال القاهرة، وتحدث عن أهمية المشروع، كما تحدث أيضاً عن مشكلة سد النهضة الإثيوبي.