أخبار كاذبة: ما لم يحصل هذا الأسبوع

25 يوليو 2020
الصورة
تحقق "العربي الجديد" وفريق "مسبار" من الأخبار الزائفة (Getty)

جولة على أبرز الأخبار الزائفة المتداولة في المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي خلال الأسبوع الحالي. لا خبر من الأخبار المذكورة أدناه حقيقياً، رغم انتشارها على نطاق واسع. وقد تحقق منها فريق "العربي الجديد" ومنصة "مسبار" لفحص الحقيقة وكشف الكذب في الفضاء العمومي، كما استعنا بمنصة "في ميزان فرانس برس" لتقصي الحقائق.

الادعاء:  "غوغل" تحذف اسم فلسطين عن خرائطها وتبدله باسم دولة الاحتلال الإسرائيلي.

الحقيقة: أكّدت متحدّثة باسم مجموعة "غوغل" لوكالة "فرانس برس" أنها لم تدخل أي تعديلات حديثاً على خرائط المنطقة، مشيرة إلى أن اسم فلسطين لم يكن مستخدماً أصلاً في خدمة "خرائط غوغل". وأشارت المتحدّثة إلى مقالين نُشرا عام 2016، في موقع متخصص بالتكنولوجيا والثاني في صحيفة "لوموند" الفرنسية، لفتت "غوغل" فيهما إلى عدم استخدام اسم فلسطين في خرائطها، وللدلالة على الأراضي الفلسطينية تستخدم عبارتي الضفّة الغربيّة وقطاع غزّة.

الادعاء: اجتماع الاستخبارات التركية مع المقاول المصري محمد علي.

الحقيقة: تحققت منصة "مسبار" من الصورة، وتبين أنّ الادعاء مضلل. إذ تعود الصورة لشهر مايو/أيار عام 2019، خلال وجود محمد علي في مدينة برشلونة الإسبانية، أثناء اجتماعه مع شركة تعمل في التصميم العقاري، لبدء تنفيذ مشروع  له هناك. ونشر محمد علي الصورة على حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي ضمن مجموعة صور أخرى، كما نشرتها مواقع مصرية حينها.

الادعاء: صورة لهدم مقبرة الشيح العز بن عبد السلام في مصر.

الحقيقة: تحقق فريق "في ميزان فرانس برس" من الصورة، ووجد أنها قديمة ولا علاقة لها بالأعمال الجارية في العاصمة القاهرة خلال الأيام الماضية. وتبين أن الصورة منشورة عام 2018 تحت عنوان "كنوز القاهرة المخفية: رحلة مصورة لمسجد عز الرجال في البساتين". ويبدو من الصور الأخرى أن المقام شبه مهدّم منذ سنوات.

الادعاء: السلطات اللبنانية تفرض مبالغ مالية على السوريين الراغبين في المرور بأراضيها بداعي السفر من بلدهم أو العودة إليه.

الحقيقة:  نفى مصدر في "الأمن العام اللبناني" لمكتب وكالة "فرانس برس" في بيروت هذا الخبر، وأكد أن السلطات لم تفرض على السوريين أياً من هذه الرسوم.