أبو مرزوق: اجتماع المجلس التشريعي أولوية

أبو مرزوق: اجتماع المجلس التشريعي أولوية

30 يونيو 2015
+ الخط -

قال عضو المكتب السياسي ورئيس مكتب الشؤون السياسية في حركة "حماس"، موسى أبو مرزوق، بعد لقائه رئيس مجلس النواب اللبناني، نبيه بري، إن "حماس" تريد "حكومة من خلال توافق وطني جامع، حكومة وحدة وطنية من دون برنامج سياسي، وإذا كان من برنامج سياسي مطروح فوثيقة الوفاق الوطني كافية لأن تكون برنامجاً سياسياً جامعاً حيث وقّع عليها الجميع".

ولفت إلى أنه لا بد أيضاً من البحث "في كل ملفات المصالحة؛ لأنها كلها تدعم توجه الحكومة السياسي، وعلى رأس هذه التوجهات اجتماع المجلس التشريعي والدعوة إليه، وكذلك اجتماع الإطار القيادي الموحد والدعوة إليه"، مضيفاً أن "هذه القضايا كلها جرى البحث فيها، وأعتقد أن حكمة الرئيس بري كانت عالية في ما يتعلق بدعوته إلى اجتماع الإطار القيادي، وإن لم يكن هناك من مكان في القاهرة وغيرها فإن لبنان يرحب بعقد هذا اللقاء".

ورأى أبو مرزوق أنه "من المستغرب أن يجري الحديث عن عقد هذا اللقاء في رام الله، إذ إن معظم الأمناء العامين خارج الوطن، وبالتالي فإن المكان الطبيعي للإطار القيادي هو في هذه العواصم، ونحن نشدد أيضاً على أن يقوم الإطار القيادي إذا ما اجتمع بكافة التزاماته المتعلقة بالمصالحة الفلسطينية ومتابعتها ومنظمة التحرير وإصلاحها".