أبو تريكة..يلهب مشاعر جماهير الوطن العربي..بكلمة رائعة عن فلسطين

أبو تريكة..يلهب مشاعر جماهير الوطن العربي..بكلمة رائعة عن فلسطين

العربي الجديد
25 يناير 2016
+ الخط -



ألقى النجم المصري محمد أبو تريكة كلمة عن فلسطين ألهبت مشاعر الحضور وجماهير الكرة في الوطن العربي، وذلك خلال حضوره كضيف شرف في حفل تسليم جائزة الكرة الذهبية الجزائرية، والذي تنظمه جريدة الهداف سنويا، وفاز بها نجم النادي الأهلي ومنتخب مصر عام 2012.

وشارك أبو تريكة في حفل تسليم الجائزة، والتي فاز بها النجم الجزائري المتألق مؤخرا رياض محرز، وتولى النجم المصري السابق تسليم الجائزة إلى لاعب ليستر سيتي الإنجليزي.

وتحدث أبو تريكة عن واقعة ارتدائه لقميص "تعاطفا مع غزة" خلال مباراة منتخب مصر أمام السودان في كأس الأمم الأفريقية 2008، وهو الأمر الذي كلفه الحصول على إنذار وقتها، ولكنه كسب احترام وحب العالم العربي بشكل أكبر.

وقال أبو تريكة في كلمة له خلال الحفل: "دائما ما تكون القضية الأساسية التي توحد الأمة العربية هي القضية الفلسطينية، والعدو ظاهر ويريد أن يدخلنا في تفاصيل جانبية أخرى".

وتابع: "من ضمن الوصايا التي كتبتها حتى الآن، هو أن يتم وضع قميص (تعاطفا مع غزة) معي داخل الكفن بعد موتي". لتضج قاعة الحفل بالتصفيق والتحية لأبو تريكة، قبل أن يقف الجميع احتراما للنجم المصري.

يشار إلى أن أبو تريكة يتمتع بشعبية جارفة في الجزائر، إذ بدأت قصة الحب بين اللاعب المصري والجماهير الجزائرية في عام 2009، وذلك عندما سافر اللاعب إلى بلد المليون شهيد كبادرة صلح بين جماهير البلدين، بعدما اشتعل بينهما التوتر عقب أحداث أم درمان الشهيرة، حيث أعلن اللاعب آنذاك عن دعمه وتشجيعه للمنتخب الجزائري في بطولة كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا.

ذات صلة

الصورة
نيرة أشرف - فيسبوك

منوعات

سيطرت قضية "فتاة المنصورة"، نيرة أشرف، التي قتلها زميلها، أمام كلية الآداب بجامعة المنصورة، بأكثر من ثلاثة وسوم، على قائمة الأكثر تداولاً المصرية، وكان أكثرها تفاعلاً #حق_نيرة_أشرف، الذي طالب بالقصاص من القاتل.
الصورة
كان خويرة يغطّي مظاهرة لطلاب جامعة النجاح في نابلس (فيسبوك)

منوعات

اعتقلت قوات الأمن الفلسطينية مراسل "العربي الجديد"، الزميل سامر خويرة، في أثناء تغطيته الأحداث التي وقعت في جامعة النجاح الوطنية في مدينة نابلس شماليّ الضفة الغربية، التي شهدت اعتداء أمن الجامعة على عدد كبير من الطلاب، قبل أن تعود وتطلق سراحه.
الصورة

سياسة

يرقد الشاب الفلسطيني حسام علي الفطافطة (25 عاماً) بوضع صحي حرج في العناية المكثفة بمستشفى الأهلي بمدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية، فيما تجمع العشرات من أقاربه وأهالي بلدته ترقوميا غربي الخليل في أروقة المستشفى يتحدثون عن يوم دامٍ عاشوه..
الصورة
مسيرة في رام الله لاسترداد جثامين الشهداء (العربي الجديد)

مجتمع

لم يكن بوسع والدة الشهيد محمد نضال يونس (أم يونس) من مدينة نابلس، شمالي الضفة الغربية، إلا المشاركة، مساء اليوم السبت، بوقفة ومسيرة جابت شوارع مدينة رام الله وسط الضفة، تخللهما إطلاق حملة لاسترداد جثامين الشهداء المحتجزة لدى قوات الاحتلال.

المساهمون