"مهرجان الفيلم الفرنسي العربي" في الأردن ينطلق اليوم: هذه أبرز عروضه

17 يونيو 2019
الصورة
يستمر حتى 23 يونيو (فيسبوك)
+ الخط -
تنطلق، اليوم الإثنين، فعاليات النسخة 25 من "مهرجان الفيلم العربي الفرنسي" في العاصمة الأردنية عمّان (17 – 24 يونيو/حزيران)، ويُعتبر الحدث الأهمّ الذي يُنظّمه المعهد الفرنسي منذ أكثر من 25 عاماً.

ويستضيف مسرح "الرينبو" فعاليات المهرجان الذي ينظمه "المعهد الثقافي الفرنسي"، بالتعاون مع "الهيئة الملكية الأردنية للأفلام" تحت رعاية الأميرة ريم علي.

وتُفتَتح العروض بفيلم "الهروب من الرقة" الذي يتناول فيه المخرج الفرنسي إيمانيويل هامون، ظاهرة التحاق الأجانب في صفوف "داعش"، ويتبع العرض نقاش مع المخرج.

وتدور قصة الفيلم حول "فوستين" التي تغادر باريس برفقة ابنها البالغ من العمر خمس سنوات، بالخفية عن زوجها "سيلفيان"، لتنضم إلى تنظيم "داعش" في سورية. ولدى وصولها إلى الرقة، سرعان ما تدرك أنها أقحمت نفسها في الجحيم. في المقابل، يخطط "سيلفيان" لعملية استرجاع خطيرة لإنقاذ زوجته وابنه.

كما تشارك MAD Solutions بفيلمين، وهما فيلم "ولدي" للمخرج محمد بن عطية، وفيلم "التحريك" البرج للمخرج ماتس غرورد. ويُعرض "ولدي" يوم الخميس 23 يونيو في الهيئة الملكية الأردنية للأفلام، بينما يُعرض البرج يوم الأربعاء 22 يونيو.

وشهد عرض فيلم "ولدي" العالمي الأول في الدورة السابقة من مهرجان كانّ السينمائي الدولي ضمن برنامج نصف شهر المخرجين. ونافس في المسابقة الرسمية لمهرجان الجونة السينمائي حيث فاز الممثل التونسي محمد ظريف بجائزة نجمة الجونة لأفضل ممثل، وحصل الفيلم أيضاً على الجائزة الكبرى من مهرجان السينما المتوسطية في باستيا بفرنسا.

كما شارك في عدة مهرجانات ومنها مهرجان الدار البيضاء للفيلم العربي، أيام قرطاج السينمائية، ومهرجان لندن السينمائي. وعرض الفيلم في فعاليات الدورة الثالثة من مهرجان أيام القاهرة السينمائية وقبلها مهرجان الفيلم العربي بروتردام.

ويحكي "ولدي" قصة رياض، وهو رجل على وشك التقاعد من عمله كسائق رافعة شوكية في ميناء تونس، في الوقت الذي تتمحور حياته وزوجته نازلي حول ابنهما الوحيد سامي؛ يستعد الابن لامتحاناته الدراسية، بينما تتكرر شكواه من نوبات الصداع النصفي وهو ما يثير القلق لدى الوالدين، وعندما يشعر سامي أخيراً بالتحسن، يختفي فجأة.

فيلم "ولدي" من تأليف وإخراج محمد بن عطية، وإنتاج شركات نوماديس إيمدج للمنتجة درة بوشوشة ولي فيلم دو فليوف وتانيت فيلم، ويقوم ببطولته محمد ظريف ومنى الماجري وزكريا بن عايد وإيمان الشريف وتايلان منتاس وطارق قبطي، وتتولى شركة MAD Solutions مهام توزيع الفيلم في العالم العربي.

وحصل فيلم "البرج" على جائزتين خلال مشاركته في المهرجان الدولي لأفلام الأطفال بشيكاغو وهما جائزة ليف أولمان للسلام وجائزة لجنة التحكيم لثاني أفضل فيلم تحريك، كما شارك في مهرجان القاهرة السينمائي، المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، بالإضافة إلى مهرجان لندن فلسطين السينمائي، أيام فلسطين السينمائية، مهرجان آنسي الدولي لأفلام التحريك بفرنسا، مهرجان الفيلم العربي بفاماك بفرنسا، مهرجان بوسان السينمائي الدولي، مهرجان هلسنكي السينمائي الدولي، ومهرجان السينما الأوروبية بإشبيلية، كما حصل على عرض بـمتحف الفن في بوسطن، أيام القاهرة السينمائية، مهرجان سان سابستيان لأفلام حقوق الإنسان بإسبانيا، ومهرجان متروبوليس لسينما الشباب.

"البرج" فيلم تحريك من تأليف وإخراج ماتس غرورد، ويقوم بالأداء الصوتي للشخصيات رومانيا عدل كسرافي، محمد بكري، نجلاء سعيد ومراد حسن، وهو إنتاج نرويجي سويدي فرنسي مشترك، وتتولى شركة MAD Solutions مهام توزيعه في العالم العربي.

وتدور أحداث الفيلم حول الطفلة وردي صاحبة الـ 11 عاماً، والتي تعيش في مخيم للاجئين الفلسطينيين، وتتعرف على تاريخ عائلتها من خلال قصص تحكيها لها ثلاثة أجيال سابقة من اللاجئين.

كما سيعرض مجموعة من الأفلام المتنوعة منها: "طريق السموني، فتاة المصنع، النبي – للأطفال، صوفيا، ريح رباني، إنسيريتيد، لسه عم تسجل، مسخرة، أرواح صغيرة، في عينيا، ابن بابل، الهروب من الرقة".

ويختتم المهرجان يوم الإثنين في 24 حزيران/ يونيو بحفلة تسليم "جوائز فالكون" للفائزين في مسابقة الفيلم الأردني القصير الـ13. وتتضمن جائزة لجنة التحكيم وجائزة الجمهور لأفضل فيلم روائي قصير وأفضل فيلم وثائقي قصير.

المساهمون