"yes we can" ... شعار "الخضر" أمام كوريا الجنوبية

22 يونيو 2014
الصورة
المنتخب الجزائري يحمل آمال الجماهير العربية أمام كوريا الجنوبية(getty)
+ الخط -

"نعم نستطيع" ... هذا هو الشعار الذي رفعه لاعبو المنتخب الجزائري داخل معسكرهم بمدينة سوروكابا بالبرازيل.

ويدرك المنتخب الجزائري أنه لا مجال أمامه للتفريط في نقاط الفوز خلال مباراته مساء اليوم أمام منتخب كوريا الجنوبية لحساب الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثامنة في مونديال البرازيل، ويعلم فيغولي ورفاقه أن تحقيق حلم الجماهير العربية عامة والجزائرية بشكل خاص يمر حتماً عبر حصد النقاط الثلاث اليوم، لأن المنافس وبإجماع كل الملاحظين يبدو في المتناول.

إصرار على التدارك

فرّط المنتخب الجزائري خلال مباراته الافتتاحية في إمكانية الخروج بنقاط، وانقاد إلى هزيمة قاسية رغم مبادرته بالتسجيل، ولكن الحذر المبالغ فيه ساهم بقسط وافر في الانحناء أمام زملاء مروان فيليني.

أما اليوم وبعد التخلص من مخلفات الهزيمة ورهبة البدايات، بدا لاعبو المنتخب الجزائري وكأنهم استوعبوا الدرس جيداً، ولاح عليهم جميعاً إصرار كبير على التدارك ومعالجة الأخطاء المرتكبة أمام منتخب الشياطين الحمر، وأكد محاربو الصحراء عزمهم على تقديم أجمل وجه أمام منتخب كوريا الجنوبية لإنعاش آمالهم في المرور إلى الدور الثاني، قبل مواجهة منتخب روسيا في المباراة الثالثة والأخيرة.

خاليلوزيتش والحذر المبلغ فيه

أسالت هزيمة منتخب الخضر في مباراته الأولى أمام بلجيكا كثيراً من الحبر، وحمل جل الملاحظين البوسني وحيد خاليلوزيتش مسؤولية الخروج بصفر من النقاط في مباراة بدا خلالها المنتخب الجزائري قادراً على تفادي الهزيمة واقتسام النقاط كأقصى حد ممكن.

وتسربت بعض المعلومات حول دخول بعض اللاعبين في مناوشات مع مدربهم البوسني، ومطالبتهم إياه بضرورة الابتعاد عن الحذر المبالغ فيه والإيمان أكثر بقدرات اللاعبين، خصوصاً أن المجموعة المتوفرة لديه قادرة على المضي قدماً في هذه البطولة وبلوغ أعلى المراتب.

أنصار الخضر متفائلون

لم تؤثر الهزيمة على معنويات الجماهير الجزائرية التي مازالت تؤمن إلى اليوم بقدرة أبنائها على تجاوز مخلفات الهزيمة أمام بلجيكا، والظهور بشكل مغاير اليوم أمام منتخب كوريا الجنوبية.

ويحظى منتخب الخضر بمساندة جماهيرية هائلة في المونديال الحالي حيث تجاوز عدد المشجعين الذين سافروا مع المنتخب أربعة آلاف مشجع، كما ينتظر أن يتزايد العدد خلال مباراة اليوم في ظل وجود جالية عربية كبيرة في بورتو أليغري، المدينة الجميلة التي تحظى أيضا بطقس أكثر برودة من نظيره في بيلو هوريزونتي التي خاض فيها الفريق لقاء بلجيكا.

تحت الأمطار ولا تذرّع بالحرارة

وعلى عكس المباراة الأولى التي خاضتها التشكيلة الوطنية أمام منتخب بلجيكا والتي دارت في درجة حرارة عالية، فإن مباراة اليوم تجري في ظروف مناخية مختلفة تماماً، حيث يتوقع هطول أمطار مساء اليوم على بورتو أليغري التي تستضيف اللقاء على استاد "بييرا ريو" والذي يتسع لقرابة 34 ألف متفرج.

المساهمون