"6 إبريل" ترفض عودة عدلي منصور لرئاسة المحكمة الدستورية

10 يونيو 2014
الصورة
طالبت الحركة منصور بالاستقالة من المحكمة الدستورية (أيهان مهمت/الأناضول/Getty)
+ الخط -

رفضت حركة "شباب 6 إبريل" (جبهة أحمد ماهر)، اليوم الثلاثاء، عودة الرئيس المؤقت السابق، عدلي منصور، إلى منصبه في المحكمة الدستورية العليا، ووصفت ما يحدث بـ "قمة العبث السياسي الذي تمر به البلاد".

وتساءل عضو المكتب السياسي للحركة، محمد نبيل، في بيان، كيف يحكم منصور بعدم دستورية قوانين أصدرها بنفسه عندما كان رئيساً للبلاد بعد 3 يوليو/تموز الماضي؟".

وقال نبيل إنه "عملاً بمبدأ عدم تعارض المصالح نرفض عودته إلى ممارسة مهامه كرئيس للمحكمة الدستورية، وعليه أن يتقدم باستقالته منها، خصوصاً بعد إصداره عشرات القوانين المطعون في دستوريتها أثناء وجوده كرئيس مؤقت للبلاد".

المساهمون