"يويفا" يفصل مصير مباراة بـ"يوروبا ليغ" رغم إصابة نجم ليفركوزن

06 اغسطس 2020
الصورة
قرارات جديدة أطلقها يويفا لتأجيل أي مباراة (كاثرين أيفل/Getty)
+ الخط -

يدخل نادي بايرن ليفركوزن الألماني مباراة إياب الدور ثمن النهائي، من منافسة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ"، اليوم الخميس، لتأكيد تفوّقه في اللقاء الأول خارج الديار، أمام رينجرز الاسكتلندي، وهو يعاني من غياب نجمه الألماني نديم أميري.

وكشف النادي الألماني، أنه أخضع أميري لفترة حجر منزلي منذ أسبوع، بعد الاشتباه بإصابته بفيروس كورونا، ومعاناته من أعراض، بعد احتكاكه مع أشخاص مصابين من محيطه.

ورغم ظهور نتائج كشوفاته سالبة، إلا أنّ المدير الفني الهولندي بيتر بوش، قرّر عدم ضرورة المخاطرة باستدعاء اللاعب للمباراة، خشية من نقل العدوى لزملائه، في ظل إصرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، على مواصلة المنافسات وتجاوز العقبات التي قد يتسبب فيها الوباء.

وأعلن "يويفا" عن قوانين جديدة، تلزم الأندية المضيفة بالأخذ بزمام الأمور، من أجل إنجاح المباريات ولعبها قصد إنهاء الموسم، وذلك حتى في حال ظهور إصابات بكورونا على أحد اللاعبين أو أعضاء الطاقم المرافق.

وأكّد الاتحاد أن الشرط الوحيد لإعادة برمجة مباراة، سيكون عند فشل الفريق في إيجاد 13 لاعباً مسجّلاً على لوائحه، أو غياب حارس على دكّة البدلاء، غير أن اللقاء سيلعب بعد حسم الطاقم الطبي في فحوصات اللاعبين وتوفير العدد الكافي من اللاعبين للمشاركة.

وأمر "يويفا" الأندية التي تستقبل المباريات، بأن تلتزم بتوفير المرافق الكافية، في حال ظهور إصابة لاعب من الفريق الضيف، أو أحد أعضاء الطواقم الفنية والطبية، وضمان الرعاية الطبية لهم وعزلهم، بغاية ضمان إجراء المباراة.

المساهمون