"يوتيوب" تحذف 17 ألف قناة في حربها على خطاب الكراهية

04 سبتمبر 2019
الصورة
حذفت مائة ألف فيديو و500 مليون تعليق (ياب أريينز/نورفوتو)
+ الخط -

أعلنت منصة "يوتيوب" عن حذف 17 ألف قناة ومائة ألف فيديو، إضافة إلى 500 مليون تعليق، منذ إطلاقها حملتها الواسعة ضد خطاب الكراهية، في الفترة بين إبريل/نيسان ويونيو/حزيران الماضيين.

وقالت المنصة المملوكة لشركة "غوغل" ، في تدوينة نشرتها أمس الثلاثاء، إنها أزالت خمسة أضعاف عدد مقاطع الفيديو والقنوات مقارنة بالربع السابق من العام الحالي. 

ولفتت إلى أنها استطاعت حذف المزيد من المحتوى غير المرغوب فيه قبل أن يُشاهد على نطاق واسع، مما أدّى إلى انخفاض نسبته 80 في المائة في عدد مرات مشاهدة المحتوى المخالف لقواعد "يوتيوب"، قبل حذفه.

تستخدم "يوتيوب" تقنية الذكاء الاصطناعي والموظفين المراجعين، للتعامل مع المحتوى الذي ينتهك سياساتها.

وكانت المنصة حدثت سياستها المتعلقة بخطاب الكراهية في يونيو/حزيران الماضي، ليضم أيضاً المحتوى الخاص بالمتطرفين البيض وما ينكر وقائع المجازر الجماعية الموثقة مثل الهولوكوست.

وعلى الرغم من السياسة الجديدة، إلا أن "يوتيوب" لم تتخذ أي إجراء بشأن القنوات التابعة لمطلقي خطاب الكراهية البارزين، مثل المتطرف اليميني ريتشارد سبنسر، والزعيم السابق في حركة "كو كلاكس كلان" ديفيد ديوك.

المساهمون