"ودية" إريتريا تكشف حجم معاناة المنتخب السوداني

"ودية" إريتريا تكشف حجم معاناة المنتخب السوداني

17 يناير 2020
الصورة
المنتخب السوداني يعاني بسبب غياب الوديات (العربي الجديد)
+ الخط -
يعاني المنتخب السوداني الأول لكرة القدم من الإهمال، طيلة السنوات الماضية، إذ ظل منتخب "صقور الجديان" في آخر اهتمامات اتحاد الكرة المحلي، وسط افتقاده أدنى مقومات النجاح من معسكرات إعدادية ومباريات ودية.

وأعلن الاتحاد السوداني، أخيراً، عن مواجهة ودية للمنتخب السوداني، أمام نظيره الإريتري، في 25 يناير/ كانون الثاني الجاري، بالعاصمة الإريترية أسمرا، هي الأولى منذ ثلاث سنوات ونصف السنة، وذلك استعداداً لتصفيات مونديال قطر 2022، وتصفيات بطولة الأمم الأفريقية.

وخلال الخمس سنوات الماضية، لم يخض منتخب "صقور الجديان" سوى مباراة ودية واحدة، كانت أمام المنتخب الكيني، في شهر مايو/ أيار من عام 2016، ما يعكس حجم الإهمال الكبير الذي عاناه منتخب السودان.

وكان نتاج ذلك الإهمال وداع منتخب السودان تصفيات كأس الأمم الأفريقية في نسختيها الأخيرتين بالغابون 2016 ومصر 2019، عطفاً على الوداع المبكر من تصفيات مونديال روسيا 2018.

وأمام المنتخب السوداني مواجهات مهمة في تصفيات أمم أفريقيا؛ ضد منتخبي غانا وجنوب أفريقيا، تحدد في موعد لاحق في مارس/ آذار المقبل، فيما يترقب "صقور الجديان" ما ستسفر عنه قرعة دور المجموعات من تصفيات كأس العالم في قطر 2022، ما يتطلب وضع برنامج إعدادي مكثف يُمكن منتخب "صقور الجديان" من مجابهة التحديات المنتظرة.

المساهمون