"معرض بيجز للكتاب": مبادرة عربية في برلين

04 أكتوبر 2019
الصورة
(مكتبة "بيناتنا" في برلين)

بتنظيم من "مكتبة بيجز"، أول مكتبة عربية في هولندا، وبالتعاون مع مكتبة وملتقى "بيناتنا" الثقافي في برلين، يُقام معرض "كتاب بيجز" في المدينة الألمانية غداً الأحد وبعد غدٍ الإثنين.

يقول المسؤول عن المعرض عماد حلوم، في حديث إلى "العربي الجديد"، إنّ "كل الكتب المعروضة عربية، لأن الكتاب الأجنبي متوفر دائماً، ونريد إيصال الكتاب العربي لأكبر قدر من الناس، وأن يكون هناك نشاط اجتماعي ثقافي محوره الكتاب".

يوفر المعرض ألفَي إصدار من دور مختلفة؛ حيث تحضر كثير من دور النشر العربية، وتتنوع العناوين بين التاريخ والفلسفة والأدب والفكر والشعر، كما تُخصص مساحة لكتب الأطفال العربية "لكي يبقى الطفل العربي في المهجر على اتصال بثقافته الأم"، وفق تعبير حلوم.

ليس هذا المعرض الأول لمكتبة "بيجز" فقد أقامت سابقاً عدة معارض متجولة، وتتمثل خططها المستقبلية، حسب المتحدث، في تطوير المعرض والتنقل به في عواصم ومدن أوروبية مختلفة.

يترافق المعرض مع أمسية موسيقية، يشارك فيها عازف العود السوري نبيل الأربعين، وعازف الإيقاع علي حسن.

نسأل المنظم عن إقامة المعرض بشكل منفرد وليس ضمن "معرض الكتاب العربي" في برلين، فجيب قائلاً إن "المعارض الصغيرة والأقل رسمية لها جانب اجتماعي وثقافي أكبر على الفئة التي تتوجه إليها، وهذا لا ينفي أهمية المشاركة في المعارض الرسمية، لكن وجود التظاهرات الثقافية المتخصصة والمحددة طيلة العام ضروري جدًا".

ما يقوله المسؤول عن "معرض بيجز للكتاب" قد يكون صحيحاً إلى حد كبير، بالنظر إلى حاجة المهاجرين العرب إلى التواصل وبناء جسور مع الثقافة العربية وإصداراتها وجديدها.