"مريضة قلب" تقاوم الخطر وتنافس في بطولة العالم للسباحة

09 اغسطس 2015
الصورة
+ الخط -

شهدت بطولة العالم للسباحة في مدينة كازان الروسية العديد من القصص البطولية، وأبرزها قصة كفاح الإسبانية بياتريز "بيا" غوميز التي نافست في البطولة بعد مضي ثلاثة أشهر فقط على خضوعها لجراحة خطيرة بالقلب.

وعانت بياتريز من تشوه بعضلة القلب، وأجرت الجراحة في أبريل/نيسان الماضي وسط احتمالات باعتزالها الرياضة، لكن إصرارها على التعافي والعودة منحها تذكرة السفر إلى كازان والمنافسة تحت الماء.

وشاركت بياتريز في سباق 400 متر متنوع، لكنها لم تحقق نتائج جيدة بعدم تخطيها الترتيب الـ 20؛ إلا أنها نالت التقدير والإشادة لشرف المحاولة.

واعترفت السباحة الإسبانية بأن الأطباء نصحوها بعدم العودة لممارسة اللعبة على الصعيد الاحترافي قبل عام كامل، لكنها تمسكت بالعودة للتنافس بعد ثلاثة أشهر تقريبا.

وسبق لبياتريز الفوز بذهبية سباق 200 متر متنوع في بطولة العالم للشباب، وتعد من أبرز السباحات الواعدات في إسبانيا، لكن معاناتها الصحية عرقلت مسيرتها إلا أنها متمسكة بحلم الفوز بذهبية أولمبية.

اقرأ أيضاً...
بعد الطفلة البحرينية... أشهر "السبّاحات" صغيرات السن عالمياً
السبّاحة البحرينية الزين طارق تتصدر غلاف "ماركا" الإسبانية

المساهمون