"مايكروسوفت" تطرح خدمة الأمن الإلكتروني في 12 دولة أوروبية

20 فبراير 2019
الصورة
الأداة تحمي العاملين في المجال السياسي من القرصنة(كريستوف مورين/Getty)
+ الخط -

أعلنت شركة "مايكروسوفت"، اليوم الأربعاء، عن نيتها طرح خدمتها للأمن الإلكتروني "أكاونت غارد" AccountGuard في 12 سوقاً أوروبياً جديداً، بينها ألمانيا وفرنسا وإسبانيا، لسد الفجوة الأمنية وحماية العملاء العاملين في المجال السياسي من القرصنة.

وكانت "مايكروسوفت" كشفت أخيراً عن عمليات قرصنة إلكترونية استهدفت موظفي "المجلس الألماني للعلاقات الخارجية" والمكاتب الأوروبية لـ "معهد أسبين" و"صندوق مارشال الألماني"، في الفترة بين سبتمبر/أيلول وديسمبر/كانون الأول عام 2018.

وفي مدونتها، رجحت الشركة أن القرصنة الإلكترونية التي طاولت 104 موظفين في بلجيكا وفرنسا وألمانيا وبولندا ورومانيا وصربيا شنتها مجموعة اسمها "سترونتيوم" Strontium.


أداة الأمن الإلكتروني "أكاونت غارد" ستتوفر أيضاً في السويد والدنمارك وهولندا وفنلندا وإستونيا ولاتفيا وليتوانيا والبرتغال وسلوفاكيا.

تجدر الإشارة إلى أن الأداة المذكورة ترسل الإشعارات عند اكتشاف الهجمات الإلكترونية، وتساعد المؤسسات في تأمين حساباتها. ولا تكشف عن هوية المستخدم، ويمكن أن تستفيد منها أي منظمة غير حكومية تعمل في المجال السياسي.

المساهمون