"ليبرا" عملة رقمية جديدة يطلقها "فيسبوك" منتصف العام المقبل

18 يونيو 2019
الصورة
فيسبوك يطلق عملة جديدة (Getty)
+ الخط -

كشفت شركة "فيسبوك" اليوم الثلاثاء عن خطة طموحة لإنشاء عملة رقمية جديدة تشبه "بيتكوين" للاستخدام العالمي، يمكن أن تشجع على المزيد من التجارة الإلكترونية على خدماتها وتعزز الإعلانات على منصاتها، وفق ما نقلت وكالة "أسوشييتد برس".

وتقود "فيسبوك" تحالفا لتقديم عملة رقمية جديدة مفتوحة المصدر باسم "ليبرا" مدعومة من قبل عدد من الشركات من بينها "فيزا" و"ماستركارد" و"باي بال هولدينغز" و"أوبر تكنولوجيز"، ومن المقرر إطلاقها في النصف الأول من العام المقبل.

وستدار "ليبرا" من خلال التحالف غير الهادف للربح "ليبرا أسوسييشين" الذي يقع مقره في جنيف بسويسرا، ويستهدف أن تكون عملة متاحة على نطاق واسع ومستقرة وآمنة.

لكن موقع "فيسبوك" يخضع حاليًا للتحقيق الفيدرالي حول ممارسات الخصوصية الخاصة به، ويواجه أيضًا مع عمالقة التكنولوجيا الآخرين تحقيقًا جديدًا لمكافحة الاحتكار في الكونغرس.

ومن غير المرجح أن يؤدي إنشاء عملتها الخاصة على مستوى العالم، تلك العملة التي يمكن أن تهدد البنوك والعملات الوطنية وخصوصية المستخدمين، إلى كبح اهتمام الهيئات التنظيمية بفيسبوك.


من المقرر أن تطلق العملة الرقمية، التي يطلق عليها "ليبرا"، خلال الستة إلى 12 شهرًا القادمة. وتأخذ "فيسبوك" زمام المبادرة في إنشاء "عملة "ليبرا" والتقنية الأساسية الخاصة بها. تأمل فيسبوك في جمع ما يصل إلى مليار دولار من الشركاء الحاليين والمستقبليين لدعم هذا الجهد.

وخطة التربح من العملة الافتراضية تقوم على وحدة تابعة جديدة "كاليبرا" تقوم بتشكيل محفظة رقمية لتخزين وتبادل العملة، ولن تستخدم المعلومات المالية للمحفظة الرقمية في الإعلانات المستهدفة على منصة "فيسبوك" لأن القسم سيكون منفصلاً تمامًا.
وقال مدير قسم "كاليبرا" ديفيدي ماركوس في تقرير نقله موقع "أرقام" المتخصص: "لقد رأينا الإنترنت يغير اللعبة لكل شيء يمكن أن يصبح رقميا ما عدا المال".

وأضاف: "الآن، يمكن لأي شخص لديه جوال ذكي رخيص الوصول إلى جميع المعلومات التي يريدها في العالم مجانًا من خلال خطة بيانات أساسية، لماذا لا يعمل المال بنفس الطريقة"؟


وواجهت خطة فيسبوك الطموحة التي كشفت عنها الثلاثاء لطرح عملة رقمية معارضة فورية في أوروبا مع دعوات لتشديد القواعد التنظيمية على شبكة التواصل الاجتماعي، إذ أعلن وزير المالية الفرنسي، برونو لو ماير، أن العملة التي تعرف باسم ليبرا لا يجب أن ينظر إليها باعتبارها بديلاً للعملات التقليدية.

وأضاف الوزير لو ماير خلال حديث أجراه مع إذاعة "يورب 1" قائلاً: من غير الوارد أن تصبح ليبرا عملة سيادية، قائلاً: "لا يمكن أن يحدث ويجب ألا يحدث".

ودعا الوزير الفرنسي رؤساء البنوك المركزية بمجموعة السبع لإعداد تقرير عن مشروع "فيسبوك" لاجتماعهم الذي سيعقد في يوليو، وتشمل مخاوفه أموراً تتعلق بالخصوصية وغسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وكانت ليبرا أيضًا نقطة نقاش في الندوة السنوية للبنك المركزي الأوروبي في البرتغال، حيث أشار محافظ بنك إنجلترا، مارك كارني، إلى ليبرا قائلاً: "أي شيء ينجح في هذا العالم سيصبح نظاميا على الفور ويجب أن يخضع لأعلى المعايير من اللوائح".

دلالات

المساهمون