"لوفتهانزا" تحث الطيارين الألمان على العودة إلى محادثات الرواتب

27 نوفمبر 2016
الصورة
الأزمة بين الطيارين والشركة مستمرة (Getty)
+ الخط -
قالت عضو في مجلس إدارة شركة الخطوط الجوية الألمانية (لوفتهانزا) لصحيفة أسبوعية ألمانية إنه يجب على نقابة الطيارين الألمان استئناف المحادثات مع شركة لوفتهانزا، للتوصل لحل وسط بشأن نزاع دائر منذ فترة طويلة بشأن الرواتب بدلاً من الإضراب بشكل متكرر.

وألغت لوفتهانزا نحو 2900 رحلة جوية الأسبوع الماضي في أعقاب إضراب لمدة أربعة أيام أثّر على أكثر من 350 ألف مسافر، في ما يعد الإضراب الرابع عشر في نزاع مستمر منذ أوائل 2014 وكلف الشركة مئات الملايين من اليورو.

وقالت عضو مجلس إدارة لوفتهانزا المسؤولة عن الموارد البشرية، بيتينا فولكينز، لصحيفة "فيلت إم زونتاج" إنه "علينا أن نعود إلى المحادثات. يجب أن تغير نقابة الطيارين في نهاية الأمر موقفها المتعنت. لا يمكن فرض رأيها عن طريق الإضرابات".

ورفضت نقابة الطيارين أحدث عرض بشأن الرواتب من لوفتهانزا أكبر شركة طيران ألمانية في ساعة متأخرة من مساء الجمعة، ولكنها ألغت التهديد بتمديد إضرابها إلى ما بعد يوم السبت.

وأشارت النقابة إلى أنه من المحتمل القيام بإضرابات أخرى، وأن هذا سيُعلن قبل بدء الإضراب بأربع وعشرين ساعة على الأقل.

وأوضحت فولكينز أن "موجة إضرابات نقابة الطيارين أثرت بالفعل على مئات الآلاف من الركاب. هذا أمر غير مناسب تماما لأن طلب زيادة الرواتب أكثر من 20% ليس له مثيل داخل لوفتهانزا وفي كل الصناعات".

وعرضت لوفتهانزا زيادة الرواتب 4.4% على دفعتين، بالإضافة إلى مبلغ يدفع لمرة واحدة فقط يعادل مرتب 1.8 شهر.

وتريد النقابة زيادة سنوية تبلغ في المتوسط 3.7% للطيارين البالغ عددهم 5400 طيار خلال خمس سنوات تعود لعام 2012.


(رويترز)


دلالات

المساهمون