"كورونا" يهدد بأزمة جماهيرية في السوبر المصري بالإمارات

"كورونا" يهدد بأزمة جماهيرية في السوبر المصري بالإمارات

10 فبراير 2020
الصورة
السوبر المصري سيجمع الأهلي بالزمالك (Getty)
+ الخط -
كتبت الساعات الأخيرة تراجع أكثر من 100 مشجع مصري عن السفر المرتقب ليلة 18 فبراير/شباط الجاري لحضور السوبر، حيث قاموا بإلغاء الحجوزات الرسمية للسفر، في ما يمكن اعتباره خطراً جديداً يهدد مستقبل السوبر المصري المرتقب بين الأهلي والزمالك في 20 فبراير على لقب البطل في الإمارات.


ووفقا لمصادر "العربي الجديد"، سادت مخاوف في الساعات الأخيرة لدى الشركة الراعية إضافة إلى اتحاد كرة القدم المصري من خوض السوبر المرتقب بدون حضور جماهيري من مصر، والاعتماد فقط على جماهير الجالية المصرية المقيمة في الإمارات، بعد الأنباء التي ترددت عن عزوف المشجعين بسبب ظهور فيروس "كورونا" في الإمارات وإعلانها اكتشاف أكثر من حالة مصابة بالمرض أخيراً، ما أدى إلى مخاوف كبيرة بين المشجعين من التعرض لأزمات صحية بسبب الفيروس القاتل في أبوظبي.

وتفرض إدارة اتحاد الكرة المصري سرية تامة حول الأمر في الساعات الأخيرة، منعاً لإثارة القلق وإلغاء مزيد من الجماهير الذين يتهيأون للسفر إلى الإمارات حجوزاتهم.


وتفجرت أزمة أخرى تهدد الحضور الجماهيري أيضاً، تمثلت في عزوف جماهير نادي الزمالك عن التسجيل في موقع التذاكر، حيث لم يتم بيع سوى 1200 تذكرة من إجمالي 9 آلاف مخصصة لجماهير الأبيض، بسبب المخاوف من سوء حالة الفريق الفنية في الفترة الأخيرة، وإمكانية خسارته أمام الأهلي، وتردد أن الشركة المنظمة للمباراة تأمل في فوز الزمالك على الترجي التونسي في السوبر الأفريقي من أجل تشجيع الجماهير على الحضور مستقبلاً في لقاء السوبر المصري أمام الأهلي، بدلاً من بيع حصة الجماهير الزملكاوية إلى الجالية الأهلاوية المقيمة في الإمارات.

دلالات

المساهمون