"كامبريدج أناليتكا" حصلت على معلومات أكبر بكثير مما اكتُشف

موظفة سابقة: "كامبريدج أناليتكا" حصلت على معلومات أكبر بكثير مما اكتُشف

19 ابريل 2018
الصورة
استخدمت الشركة أكثر من اختبار (بول موريجي/Getty)
+ الخط -



كشفت موظفة سابقة في شركة البيانات البريطانية "كامبريدج أناليتكا" أنها لم تأخذ بيانات 87 مليون مستخدم "فيسبوك" فقط، بل تعدتها لأرقام أكبر بكثير. ونقل موقع "ذا نيكست ويب" التقني عن الموظفة السابقة أن الشركة أطلقت أكثر من اختبار عبر الإنترنت، بينما الملايين المأخوذة سابقاً ليست سوى من اختبار واحد فقط. 

وتجري لجنة الشؤون الرقمية والثقافة والإعلام والرياضة التابعة للبرلمان البريطاني تحقيقاً في الحيازة غير المشروعة لبيانات مستخدمي "فيسبوك". وأدلت أمس المديرة التنفيذية السابقة، بريتاني كايزر، بشهادتها أمام اللجنة حول تصرفات الشركة. 

وقالت كايزر في شهادتها: "يجب أن أشدد على أن مجموعات البيانات والاستبيانات التي اكتُفشت ليست هي الاستبيانات ومجموعات البيانات الوحيدة المرتبطة بـ"فيسبوك"، بل تم استخدام مجموعة واسعة من الاستطلاعات". 

وتابعت: "لا أعرف تفاصيل هذه الاستطلاعات أو كيفية الحصول على البيانات أو معالجتها، لكنني أعتقد أنه من شبه المؤكد أن عدد مستخدمي "فيسبوك"  الذين تم اختراق بياناتهم أكثر بكثير من 87 مليون مستخدم".

يذكر أن العدد الدقيق لاختبارات "فيسبوك" التي جمعت بيانات المستخدمين غير محدد بالضبط، لكن مارك زوكربيرغ قال إن على كل مستخدم أن يفترض بأن بياناته قد تعرضت للاختراق بسبب نقاط الضعف في عملية البحث.



(العربي الجديد)

المساهمون