"كابا قطر"... قمة تبحث السياسة الجوية وتنظيم الطيران بالدوحة

22 يناير 2019
الصورة
القمة تبحث التطورات في تكنولوجيا الطائرات (العربي الجديد)
+ الخط -
يشارك أكثر من 35 خبيراً في مجال الطيران في فعاليات القمة الأولى من نوعها في الشرق الأوسط، "كابا قطر"، والتي تعقد في الخامس والسادس من شهر فبراير/ شباط في الدوحة، وتستمر لمدة يومين.

وتضم هذه القمة مجموعةً من صنّاع القرار وكبار المسؤولين من قطاع الطيران من جميع أنحاء العالم، لمناقشة آخر التطورات في القواعد التنظيمية للطيران على مستوى الشركات الخليجية والعالمية، وفق ما نقلت وكالة الأنباء القطرية "قنا".

وأعرب الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية أكبر الباكر، عن سعادته باستضافة مجموعة من أبرز خبراء قطاع الطيران خلال فعاليات القمة الأولى من نوعها، لإلقاء الضوء على التحديات التي يواجهها قطاع الطيران على المستوى العالمي. وكذلك التطورات التي تشهدها تكنولوجيا الطائرات والمجال الجوي، خاصةً مع التطورات الهائلة والنمو السريع للبيئة العالمية المنظّمة لقطاع الطيران.

ونقلت "قنا" عن المدير التنفيذي لمركز "كابا" للطيران بيتر هاربيسون قوله: "يكاد يكون مستحيلاً أن نجد قطاعاً فيه تحديات وقيود على التعاون الدولي والملكية الوطنية، مثل قطاع الطيران الذي يعرف بأنه قطاع عالمي".


وأضاف "هنالك توجه بإعادة دراسة القيود المفروضة على قطاع الطيران والتي قد مرّ على صياغتها 70 عاماً تقريباً، حيث يجب الآن تحرير هذه القيود أو إلغاؤها. ومن الممكن تحقيق هذا الأمر من خلال العمل على إيجاد قوانين جديدة منظمة لقطاع الطيران العالمي". 

وتشغّل الخطوط الجوية القطرية أسطول طائرات حديثاً يضم أكثر من 200 طائرة تتجه إلى أكثر من 160 وجهة رئيسية للعمل والسياحة عبر مقر عملياتها مطار حمد الدولي.

وحازت الخطوط الجوية القطرية على جائزة أفضل درجة رجال أعمال في العالم ضمن جوائز سكاي تراكس العالمية 2018. كذلك حصدت الناقلة الوطنية لدولة قطر جائزة أفضل مقعد على درجة رجال الأعمال في العالم، وجائزة أفضل شركة طيران في الشرق الأوسط، وجائزة أفضل صالة انتظار لمسافري الدرجة الأولى في العالم. 

ويعدّ مركز كابا أحد أكثر المصادر موثوقية في قطاع الطيران والسفر، مع شبكة عالمية من الباحثين والمحللين في أوروبا وأميركا الشمالية وآسيا وأستراليا، وتأسس مركز كابا في عام 1990، ويقوم باستضافة كثير من المؤتمرات في العديد من الأسواق العالمية على مدار العام، ليوفّر بذلك منصّة للتواصل بين المسؤولين حول القضايا التي تمسّ الطيران العالمي.

وتشمل قائمة المتحدثين في القمة كلّاً من الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية أكبر الباكر، والمدير العام والرئيس التنفيذي للاتحاد الدولي للنقل الجوي (اياتا)، ألكسندر دي جونياك، والمدير العام للمواصلات والحركة في المفوضية الأوروبية هنريك هولولي، ومدير مكتب الطيران الدولي في وزارة النقل الأميركية بريان هيدبيرغ، ونائب أول الرئيس والمستشار العام في فيديكس اكسبرس راش أوكيفي.

كذلك، تشمل القائمة مدير تطوير الطيران في هيئة الطيران الماليزية جيرمال سينغ كيرا، والنائب الأول لرئيس الشؤون الحكومية والمستشار العام في طيران جيت بلو روبرت لاند، والأمين العام لرابطة الخطوط الجوية الأفريقية عبد الرحمن بيرث.

المساهمون