"قسد" تعتقل 20 شاباً في محافظة الرقة

"قسد" تعتقل 20 شاباً في محافظة الرقة

18 مايو 2019
+ الخط -
اعتقلت مليشيا "قوات سورية الديمقراطية" (قسد)، اليوم السبت، نحو 20 شاباً في محافظة الرقة، شمال شرقي سورية، بهدف التجنيد الإجباري.

وذكرت وكالة "سمارت" المحلية أن دوريات من "الانضباط العسكري" التابع لـ "قسد" اعتقلت 20 شاباً من قرى تل السمن وخنيز ومزرعة تشرين، واقتادتهم إلى معسكرات التدريب لتجنيدهم في صفوفها.

ويأتي ذلك تنفيذاً لقرار أصدرته "الإدارة الذاتية" الأسبوع الفائت، طلبت فيه من الأجهزة الأمنية التابعة لـ "قسد" و"قوات الأسايش" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية اعتقال الشبان المطلوبين للتجنيد والمتخلفين، ممن تراوح أعمارهم بين 19 و33 عاماً.

وبدأت المليشيا الخميس حملة أمنية لاعتقال مطلوبين لها في ريف الحسكة الجنوبي، بدعم من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.

وذكرت شبكة "الخابور" المختصة بأخبار محافظة الحسكة أن الحملة الأمنية انطلقت من مدينة الشدادي جنوبي الحسكة، وتوجهت إلى منطقة تل الجاير الحدودية مع العراق بحثاً عن مطلوبين لـ"قسد" وعن السلاح غير المرخص.

وأضافت أن مجموعة من ضباط التحالف الدولي برفقة طيران استطلاع شاركت في الحملة، إضافة إلى مجموعات مسلحة تابعة لـ"قسد".

كذلك أشارت إلى أن الحملة تزامنت مع قطع الاتصالات وشبكة الإنترنت عن المنطقة، ودخل العناصر المشاركون البيوت عنوة وضربوا بعض الرافضين.

وتشن "قسد" حملات أمنية في المناطق الخاضعة لسيطرتها شمال وشمال شرقي سورية بشكل مستمر، ما أدى إلى خروج تظاهرات رافضة تم قمعها بالرصاص الحي.

ويرفض أهالي المناطق التي تستولي عليها مليشيا "قسد" في الحسكة والرقة ودير الزور سوق أبنائهم إلى خدمة التجنيد الإجباري في صفوف المليشيا، إذ تشهد تلك المناطق احتجاجات متواصلة على هذه الممارسات.

يشار إلى أن مظاهرات كبيرة خرجت مؤخراً في قرى شرقي دير الزور، رفضاً لممارسات "قسد" بحق المدنيين، وعمليات الاعتقال التعسفي بتهمة الانتماء إلى تنظيم "داعش" الإرهابي، وكذلك لرفض سوق الشباب إلى التجنيد الإجباري.