"قسد" تعتقل مدنيين في دير الزور وتقتادهم لجهة مجهولة

"قسد" تعتقل مدنيين في دير الزور وتقتادهم لجهة مجهولة

16 يونيو 2020
+ الخط -

ذكرت مصادر محلية لـ"العربي الجديد" أن دوريات من مليشيات "قوات سورية الديمقراطية" (قسد) شنت اليوم مداهمات في مدينة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، واعتقلت خلالها خمسة مدنيين من أهالي المدينة وقادتهم إلى جهة مجهولة.
وأوضحت المصادر أن المعتقلين لا علاقة لهم بأي نشاط سياسي أو عسكري وهم مدنيون عزل، ويرجح أن "قسد" قامت بنقلهم إلى مقرها في حقل العمر النفطي الواقع بالقرب من منطقة الشحيل.
إلى ذلك، تحدثت مصادر محلية عن العثور على جثتين لشخصين مقتولين بالرصاص في أطراف قرية الطكيحي، بريف دير الزور الشرقي.
وذكرت المصادر أن الشخصين كانا قد اختطفا من جهة مجهولة في بلدة الشحيل قبل يومين، مشيرة إلى أن أحدهما يعمل موظفا في بلدية مدينة البصيرة التابعة لـ"قسد".
من جانب آخر، قالت مصادر مقربة من "قسد" لـ"العربي الجديد" إن مجموعات من القوات الروسية ترافقها مروحيات اقتحمت قرية دير الغصن في ناحية الجوادية، واستولت على مبنى مخصص لإقامة العزاء وحولته إلى مقر لها.
وبحسب المصادر، فإن القوات الروسية جاءت بحجة حماية الأهالي في المنطقة ومحاصيلهم الزراعية من الحرق، إلا أن الأهالي تجمعوا واحتجوا على القوات ورفضوا أيضا استلام مساعدات غذائية جلبتها تلك القوات إلى القرية.
وبحسب المصادر، تحاول القوات الروسية الانتشار في المزيد من النقاط بالمحافظة، وخاصة بالقرب من الحدود السورية التركية في محافظة الحسكة، وهذه المرة بحجة حماية المزارعين ومحاصيلهم.