"فيفا" يكرم فريق الكهف التايلاندي ويدعوه لحضور نهائي المونديال

"فيفا" يكرم فريق الكهف التايلاندي ويدعوه لحضور نهائي المونديال

07 يوليو 2018
الصورة
"فيفا" يدعو فريق الكهف لنهائي المونديال (Getty-العربي الجديد)
+ الخط -

وتعود قصة الفريق التايلاندي العالق في الكهف، بعدما قرر أعضاء فريق لكرة قدم تتراوح أعمار لاعبيه من 11 إلى 16 عاماً، الاحتفال بعيد ميلاد أحد زملائهم في الفريق بالذهاب إلى الكهف المتواجد في المنطقة التي يعيشون فيها مع مدربهم الـذي يبلغ من العمر 25 عاماً، ولكنهم اختفوا بالكامل داخل الكهف منذ الثالث والعشرين من الشهر الماضي، بعدما حاصرتهم الأمطار والفيضانات داخل الكهف.

وتواصلت جهود البحث الذي وصل مع اليوم التاسع إلى مرحلة اليأس، حتى تمكنت القوات البحرية التايلاندية من العثور على جميع لاعبي الفريق وعددهم 12 لاعبا ومدربهم على قيد الحياة، بعد أن حوصروا في كهف مغمور بالمياه لأكثر من أسبوع.

وبعث الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، برسالة إلى الاتحاد التايلاندي قدم فيها بالغ دعمه وتعاطفه مع أسر لاعبي فريق الصغار ومدربهم المحاصرين، مع توجيه دعوة خاصة للاعبين ومدربهم لحضور المباراة النهائية لكأس العالم بروسيا في حال تم إنقاذهم وتمتعهم بصحة جيدة تمكنهم من السفر.

وبدأ رجال الإنقاذ الخميس، بإدخال معدات لكهف أطفال تايلاند، وسط مخاوف من هطول مزيد من الأمطار، التي سدت جميع منافذ الخروج، ليتم العثور عليهم سالمين، حيث جلسوا على صخرة في إحدى المغارات على عمق 4 كيلومترات تحت الأرض.

والطريف أن الأطفال فور إنقاذهم سألوا عناصر سلاح البحرية الذين يتولون عملية الإنقاذ من كهف "ثام لوانج" بمقاطعة "شيانج راي" الكائنة شمال تايلاند، عن تفاصيل ما يحدث في كأس العالم منذ أن حوصروا في الكهف بسبب الأمطار الغزيرة وحتى تم إنقاذهم.​

دلالات

المساهمون