"فيسبوك" يحظر منظمات وقادة اليمين المتطرف في بريطانيا

19 ابريل 2019
الصورة
غيّرت "فيسبوك" تعريفها للمنظمات الخطرة (ياب أريينز/نورفوتو))
حظر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" بشكل دائم أكبر منظمات وقادة اليمين المتطرف في المملكة المتحدة. وقال الموقع إنهم يندرجون تحت تعريف الشبكة الاجتماعية الجديدة "للأفراد والمنظمات الخطرة".

وتشمل التنظيمات المعنية بالحظر "الحزب الوطني البريطاني"، و"رابطة الدفاع الإنكليزية"، و"بريطانيا أولاً".

كما تم حظر 12 شخصاً بشكل دائم من الموقع، بما في ذلك الرئيس السابق لـ"الحزب الوطني" نيك غريفين، وزعيم "بريطانيا أولاً" بول غولدينغ، والنائب السابق لزعيم "بريطانيا أولاً" جايدا فرانسن، وزعيم "حزب الجبهة الوطنية" الفاشي، توني مارتن.

وقالت الشبكة الاجتماعية، في بيان: "الأفراد والمنظمات الذين ينشرون الكراهية، أو يهاجمون أو ينادون باستبعاد الآخرين على أساس طبيعتهم، ليس لهم مكان على فيسبوك... وبموجب سياسة الأفراد والمنظمات الخطرة التي نتبعها، فإننا نحظر من يعلنون مهمة عنيفة أو كراهية أو يشاركون في أعمال كراهية أو عنف".

وتأتي هذه الخطوة في أعقاب الحظر الذي فرضه "فيسبوك" في الفترة الأخيرة على الناشط البريطاني اليميني المتطرف، تومي روبنسون (الاسم الحقيقي ستيفن ياكسلي لينون) في فبراير/شباط.