"فوكس" تستحوذ على قناة "سكاي" البريطانية

"فوكس" تستحوذ على قناة "سكاي" البريطانية

15 ديسمبر 2016
يسعى مردوخ إلى تأسيس المجموعة الإعلامية الأقوى (كيفين هايغن/Getty)
+ الخط -
أعلنت المجموعة الإعلامية الكبرى التابعة لروبرت مردوخ، "فوكس"، رسمياً، عن الاتفاق على صفقة بقيمة 11.7 مليار جنيه للاستحواذ على شركة "سكاي" التلفزيونية البريطانية، اليوم الخميس، في محاولة لتأسيس المجموعة الإعلامية الأقوى في المملكة المتحدة.

ويحتاج مردوخ للحصول على موافقة الجهات التنظيمية على هذه الصفقة التي تقدر قيمة "سكاي" بأكثر من 18 مليار جنيه إسترليني، ما سيمنحه سيطرة على خدمات التلفزيون المدفوعة في المملكة المتحدة وألمانيا وإيطاليا، بالإضافة إلى استحواذه على صحف "تايمز" و"صنداي تايمز" و"ذا صن"، والمجموعة الإذاعية "TalkSport".

وستحدّد وزيرة الثقافة، كارين برادلي، خلال عشرة أيام، موقفها من الصفقة وما إذا كانت تشكل أي خطر على المصلحة العامة، وتحديداً ما يخصّ التعددية الإعلامية في البلاد، وفقاً لصحيفة "ذا غارديان" البريطانية.

ويرجح أن تطلب برادلي من هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية "أوفكوم" تحقيقاً لمعرفة مدى سيطرة مردوخ على المؤسسات الإعلامية في المملكة المتحدة. وستعمل الهيئة على الأمر خلال أربعين يوماً لتقدير المصلحة العامة من إتمام الصفقة.

يُذكر أن مجموعة مردوخ حاولت للمرة الأولى السيطرة الكاملة على "سكاي" عام 2012، المسماة آنذاك "بي سكاي بي"، لكنها عدلت عن ذلك بسبب التوتر الذي نجم عن قضية التنصت الهاتفي الذي قامت به صحيفة "نيوز أوف ذا وورد" الشعبية التابعة للمجموعة.



دلالات

المساهمون