"فن الشارع": بداية مهرجان

27 مارس 2017
الصورة
(من عرض الافتتاح، رايونو سيتي)
+ الخط -

إذا كان "أسبوع اليوم العالمي للمسرح" الذي ينظّمه "المسرح الوطني التونسي"، الذي أفتتح بعرض "رايونو سيتي" لـ علي اليحياوي، أو "24 ساعة مسرح" في مدينة الكاف هما الفعاليتان الأساسيتان في الاحتفالات السنوية بهذا اليوم، فإن التظاهرة عرفت بعض المتغيّرات، التي فرضها واقع هذا الفن وسياقاته في المرحلة الأخيرة.

في الشارع الرئيسي في تونس العاصمة، جرى اليوم افتتاح "مهرجان فن الشارع" في دورته الأولى، تحت شعار "مسرح الحوار: هذا أنا.. الشارع ركحي"، وتتضمّن مجموعة من العروض المسرحية التي أنتجتها فرق تشتغل على مسرح الشارع، هي في أغلبها من الهواة حيث أن هذا النمط لا يزال غير مدرج ضمن الاعتراف الرسمي. ولعل هذا المهرجان هو أوّل تظاهرة لفنون الشارع تحظى برعاية وزارة الثقافة التونسية.

تشهد شوارع تونس في الفترة الأخيرة ظهور الكثير من الفرق الموسيقية والمسرحية، إضافة إلى مجموعات الغرافيتي مثل فرقة "فني رغماً عني" و"زواولة". وإذا كان النفس التجديدي بارزاً في معظم الفعاليات التي يجري تقديمها، فإن اقتران إنشاء هذا المهرجان مع "اليوم العالمي للمسرح" يبدو إعادة للروح المناسباتية التي يُفترض أن تكون فنون الشارع بعيدة عنها. 

دلالات

المساهمون